أوباما في خطاب الفوز: سأعود رئيسا اكثر اصرارا واقداما

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599061/

ألقى الرئيس الأمريكي باراك أوباما، من مقر الحزب الديموقراطي في مدينة شيكاغو الأمريكية، خطاب الفوز في انتخابات الرئاسة الأمريكية. وهنأ منافسه الجمهوري مت رومني على حملته الانتخابية القوية.

ألقى الرئيس الأمريكي باراك أوباما، من مقر الحزب الديموقراطي في مدينة شيكاغو الأمريكية، خطاب الفوز في انتخابات الرئاسة الأمريكية. وهنأ منافسه الجمهوري مت رومني على حملته الانتخابية القوية.

وقال أوباما أمام حشد من مؤيديه يوم 7 نوفمبر/تشرين الثاني "لقد جعلتموني رئيسا افضل، ومن خلالكم سأعود رئيسا اكثر اصرارا واقداما وايمانا"، مؤكدا "نريد مستقبلاً مشرقاً للبلاد والليلة رغم المصاعب لديّ أمل كبير".

وتقدم بالشكر الى الناخبين قائلا "شكرا لثقتكم بي.. لقد رفعتموني خلال الطريق وسوف اكون ممتنا الى الابد على الجهود الدؤوبة التي بذلتموها".

أوضح أوباما انه تحدث مع ميت رومني وهنأه على الحملة القوية "تعاركنا بشكل قوي لاننا نحب دولتنا ونريد الافضل لها.. وفي الاسابيع المقبلة اتطلع للجلوس مع رومني لايجاد طريقة للعمل معا".

ووعد الرئيس المنتخب الشعب الامريكي بالعمل لمواجهة التحديات من خلال اصلاح الضرائب والتحرر من النفط الاجنبي، وتابع القول "نريد ايضا لهذه الدولة ان تكون واثقة لتشكل مستقبل الامن لكل شخص. نحن نؤمن بامريكا متسامحة ومنفتحة للمهاجرين".

واوضح اوباما ان "الكثير من الناس يخوضون المعارك للوصول الى نقاشات في انتخابات كالتي خضناها الليلة"، مشددا على انه دليل على ديمقراطية الولايات المتحدة.

وتقدم اوباما بالشكر الى نائبه جو بايدن واصفا اياه بأفضل نائب رئيس يمكن ان يحظى به أي رئيس دولة.

كما توجه لزوجته ميشال اوباما قائلا "ما كنت لاكون هذا الشخص الذي انا عليه اليوم لولا المرأة الرائعة التي تزوجتني.. وانا فخور برؤية امريكا تغرم بك كسيدة اولى".

وفي هذا السياق قالت جوليا شو مديرة البرنامج في معهد "هيريتيج" في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان الرئيس الامريكي باراك اوباما سيضطر للتعاون مع الجمهوريين بعد اعادة انتخابه في معالجة الكثير من المشاكل التي تواجهها الولايات المتحدة، مثل الاقتصاد الضعيف والقضايا المتعلقة بالضرائب وغيرها. واضافت ان امام الرئيس الذي اعيد انتخابه كثيرا مما يجب العمل عليه.

بينما اعتبر الخبير في الشؤون الجيوسياسية والاقتصادية بيار عازار في حديث لقناة "روسيا اليوم" من بيروت ان "لحظة انكفاء الولايات المتحدة الى الداخل ينتهي وجودها لأنها دولة، وحسب الدستور الموضوع فيها، اذا لم تتمدد حدودها القومية الى الخارج لن تستطيع التنفس والعيش".

من جانبه قال بريان بيكر المنسق العام في تحالف "انسر" المناهض للحروب، المتحدث باسمه في حديث لقناة "روسيا اليوم" انه لا يعتقد بان ما جاء في كلام اوباما حول انهاء الحروب يعني عدم خوض الولايات المتحدة حروبا جديدة.

واعتبر بيكر ان هذا حديث "للاستهلاك المحلي" لان الامريكان تعبوا من الحروب عقب ما كان في العراق وأفغانستان وليبيا. واعرب عن اعتقاده بان الولايات المتحدة وبريطانيا ستتدخلان عسكريا في سورية.

المصدر: روسيا اليوم