الحكم على معلمة بالسجن 6 أشهر لقيامها بقص شعر تلميذتين لعدم تحجبهما

متفرقات

الحكم على معلمة  بالسجن 6 أشهر لقيامها بقص شعر تلميذتين لعدم تحجبهما
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599012/

أصدرت محكمة جنح الأقصر حكماً يقضي بحبس المعلمة إيمان أبو بكر، المتهمة بقص شعر تلميذتين لعدم ارتدائهما الحجاب، لمدة 6 أشهر مع وقف التنفيذ لمدة 3 سنوات، بالإضافة الى الحكم بدفعها مصاريف القضاء.

أصدرت محكمة جنح الأقصر حكماً يقضي بحبس المعلمة إيمان أبو بكر، المتهمة بقص شعر تلميذتين لعدم ارتدائهما الحجاب، لمدة 6 أشهر مع وقف التنفيذ لمدة 3 سنوات، بالإضافة الى الحكم بدفعها مصاريف القضاء، كما يؤكد موقع "المصري اليوم".

وتواجد عدد كبير من رجال الأمن في قاعة المحكمة، قاموا بإخلاء القاعة عندما حان وقت النطق بالحكم، خشية وقوع مواجهات بين طرفي القضية. وقد تغيبت إيمان ابو بكر التي أصبحت توصف في الإعلام المحلي بـ "معلمة قص الشعر" للمرة الثانية عن الجلسة، وهو ما علله فريق الدفاع عنها المكون من 5 محامين بالإشارة الى انها متهمة بارتكاب جنحة لا تقتضي حضور المتهم للجلسات.

وكانت وسائل الإعلام المصرية قد سلطت الضوء في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي على القضية، حين ذهبت التلميذتان عُلا منصور قاسم ومنى بربش الراوي الى المدرسة بدون حجاب يغطي رأسيهما، كما أمرتهما المعلمة المتنقبة. وما ان وقع نظر المعلمة التي دخلت الفصل لإلقاء درس في مادة العلوم على الطفلتين اللتين لا يتجاوز سن الواحدة منهما الـ 11 عامأً، حتى أقدمت على تنفيذ العقاب الذي وعدت به في حال عصيان أي من التلميذات لأمرها بارتداء غطاء الرأس، وقصت شعر كل من عُلا ومنى، عملأً بتهديدها لكل تلميذات الفصل اللواتي حذرتهن المعلمة إيمان أبو بكر من مغبة عدم الالتزام بالحجاب.

وفي أول رد لها على ما قامت به المعلمة المتحجبة  في حينه قالت إنها لم تكن تعي ان قص شعر التلميذتين الذي لم يتجاوز طوله 7 سم "جريمة كبرى الى هذا الحد". وعللت سبب قيامها بذلك بالقول ان سمعتها أمام الطلاب كانت مهددة في حال لم تنفذ ما توعدت به، فاضطرت الى ذلك بعد ان أخرج أحد التلاميذ مقصاً من حقيبته وناولها إياه، مطالباً بعقاب زميلتيه، للحفاظ على هيبتها، كما جاء على لسانها. وأكدت إيمان الكيلاني أنها لا تنتمي إلى أي فصيل سياسي أو ديني، مشيرة الى العلاقة الطيبة التي تجمعها مع كل التلاميذ، وانها ارتدت النقاب منذ 5 سنوات فقط.