الأمم المتحدة: مقتل الجنود السوريين بيد المعارضين ببلدة سراقب جريمة حرب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/598721/

نددت المفوضية العليا لحقوق الانسان في الأمم المتحدة الجمعة 2 نوفمبر/ تشرين الثاني بقيام مسلحين معارضين بتصفية 28 جنديا نظاميا الخميس، واصفا ما حدث بجريمة حرب في حالة اثباتها.

نددت المفوضية العليا لحقوق الانسان في الأمم المتحدة الجمعة 2 نوفمبر/ تشرين الثاني بقيام مسلحين معارضين بتصفية 28 جنديا نظاميا الخميس، واصفا ما حدث بجريمة حرب في حالة اثباتها.

وأكدت على ضرورة التحقق مما حدث ومن صحة ما جاء في التسجيل المصور الذي نشر على شبكة الإنترنت.

وكانت معلومات نقلتها وكالات الانباء عن المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أكدت قيام مسلحين معارضين للنظام السوري بقتل الجنود قرب بلدة سراقب بمحافظة إدلب شمال غرب سورية، وذلك بعد استسلامهم وأسرهم من قبل المعارضين.

وقد قال المرصد السوري إن جماعة تسمى بـ"جبهة النصرة" التي تستلهم نهج القاعدة في مبادئها وأسلوب عملها هي المسؤولة عن عملية الإعدام.

وكانت منظمة العفو الدولية قد نددت بقتل الجنود السوريين بادلب. وأضافت المنظمة أنه في حال ثبوت صحة شريط الفيديو الذي بثه ناشطون على موقع "يوتيوب" الإلكتروني والذي يُظهر قيام عناصر من المعارضة المسلحة بتصفية الجنود فإن الحديث يدور عن جريمة حرب .

محلل إستراتيجي: الجريمة في بلدة سراقب واحدة من مئات الجرائم التي ارتكبها المسلحون

قال المحلل الإستراتيجي سليم حربا لقناة "روسيا اليوم" من دمشق، ان الجريمة التي ارتكبتها الجماعات المسلحة في بلدة سراقب هي واحدة من مئات الجرائم التي ارتكبتها تلك الجماعات، وهي جرائم حرب وضد الانسانية.

وأضاف ان الجيش السوري يسيطر على الوضع الامني ولا يمكن ان يكون للجماعات المسلحة موطيء قدم على الارض السورية او ان تحقق مكسبا ميدانيا والدليل على ذلك التصعيد الاخير للمسلحين من خلال عمليات التفجير والقتل.

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات