النيابة العامة في بولندا تنفي أخبار العثور على آثار المتفجرات في حطام طائرة كاتشينسكي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/598446/

نفت النيابة العامة في بولندا يوم الثلاثاء 30 أكتوبر/تشرين الأول الخبر الذي نشرته احدى الصحف البولندية حول العثور على آثار المتفجرات في حطام طائرة الرئيس البولندي السابق ليخ كاتشينسكي الذي لقي حتفه لدى تحطمها في روسيا منذ عامين سوية مع قرينته والوفد الرفيع المستوى المرافق له.

نفت النيابة العامة في بولندا يوم الثلاثاء 30 أكتوبر/تشرين الأول الخبر الذي نشرته احدى الصحف البولندية حول العثور على آثار المتفجرات في حطام طائرة الرئيس البولندي السابق ليخ كاتشينسكي الذي لقي حتفه لدى تحطمها في روسيا منذ عامين سوية مع قرينته والوفد الرفيع المستوى المرافق له.

وقال إيرينيوش شيلوك رئيس النيابة العسكرية في وارسو ان النيابة العامة التي أشرفت على التحقيق في كارثة الطائرة التي تحطمت قرب مدينة سمولينسك الروسية، لم تعثر على أية آثار للمتفجرات في الحطام.

وكانت صحيفة "جيشبوسبوليتا" البولندية قد ذكرت في وقت سابق إن المحققين البولنديين عثروا على آثار متفجرات في حطام الطائرة التي سقطت عند محاولة الهبوط الاضطراري في مطار سمولينسك يوم 10 أبريل/نيشان عام 2010 وعلى متنها الرئيس الراحل و95 شخصاً آخرين.

وذكرت الصحيفة دون أن تشير إلى مصادرها أن المدعين وخبراء المفرقعات الذين فحصوا حطام الطائرة في روسيا عثروا على آثار مادة "تي.إن.تي" شديدة الانفجار وآثار مادة النيتروغليسيرين على جناحي الطائرة وداخل قمرة الركاب على 30 مقعدا.

وأضافت الصحيفة أن آثار المتفجرات وجدت أيضا في المنطقة التي تحطمت فيها الطائرة.

وذكرت الصحيفة أن المحققين لم يستبعدوا إمكانية أن تكون آثار المواد المتفجرة ناجمة عن قنابل لم تنفجر تعود للحرب العالمية الثانية ظلت في المنطقة التي سقطت فيها الطائرة.

وكان المحققون الروس قد ألقوا باللوم على الطاقم البولندي للطائرة لمحاولته الهبوط رغم الضباب بينما يقول نظراؤهم البولنديون إنه ما كان يجب على برج المراقبة الأرضية السماح للطائرة بالاقتراب من المطار.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

صفحة أر تي على اليوتيوب