صور فضائية تشير الى تعرض مصنع الذخيرة في السودان لقصف جوي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/598207/

أشارت صور لاقمار اصطناعية ان الانفجار الذي وقع في مصنع للذخيرة في السودان والذي تلاه حريق هائل كان ناجما عن ضربات جوية.

أشارت صور لاقمار اصطناعية ان الانفجار الذي وقع في مصنع للذخيرة في السودان والذي تلاه حريق هائل كان ناجما عن ضربات جوية.

وقالت مجموعة "ساتلايت سنتينيل بروجيكت"، وهي مجموعة غير حكومية مقرها الولايات المتحدة واسسها الممثل الامريكي جورج كلوني، في بيان صدر يوم 28 اكتوبر/تشرين الأول ان صورا التقطتها الاقمار الاصطناعية اظهرت ست حفر كبيرة يبلغ عرض كل واحدة منها 16 مترا في موقع مصنع اليرموك العسكري في العاصمة السودانية.

واكد البيان ان الحفر في موقع الانفجار تتطابق مع شكل الاضرار التي تنجم عن ذخائر تلقى من الجو. وأوضح ان صورا التقطت بالاقمار الاصطناعية قبل اقل من اسبوعين من الانفجار تظهر حوالى اربعين حاوية شحن متوقفة قرب المبنى، موضحة ان هذه الصور "تعني وجود شحنة تتسم بقابلية كبيرة للانفجار في مركز الانفجارات".

واضاف "اذا كان الانفجار قد نجم عن صاروخ او هجوم صاروخي على مواد مخزنة في الحاويات، فهذا يعني انها كانت ضربة  دمرت كل حاوية موجودة"، مؤكدا ان "الانفجارات دمرت مبنيين وسببت اضرارا جسيمة في 21 مبنى آخر تقع كلها في شعاع 700 متر عن مكان الانفجار.

واوضح ان "الاضرار الواضحة تشمل اسطحا مدمرة ومتناثرة في المكان ونوافذ كسرت وجدران انهارت"، مشيرا الى ان الانفجار دمر بالكامل على ما يبدو المبنى.

وكان السودان اتهم اسرائيل بالوقوف وراء قصف مجمع الصناعات العسكرية في منطقة اليرموك في الخرطوم، في هجوم ادى الى مقتل شخصين.

واوضح ان اربع طائرات شاركت في الهجوم الذي حصل قرابة منتصف ليل الثلاثاء في مجمع اليرموك للصناعات العسكرية في جنوب الخرطوم. وقال ان الادلة التي تشير الى اسرائيل عثر عليها بين بقايا المتفجرات.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية