المجلس العسكري للمعارضة المسلحة السورية: هدنة العيد ولدت ميتة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/598154/

وصف رئيس المجلس العسكري للمعارضة في حلب "هدنة العيد" في سورية التي اقترحها الأخضر الابراهيمي، المبعوث الدولي هي "ولدت ميتة"، مؤكدا انها "فشلت".

وصف رئيس المجلس العسكري للمعارضة في حلب "هدنة العيد" في سورية التي اقترحها الأخضر الابراهيمي، المبعوث الدولي انها "ولدت ميتة"، مؤكدا انها "فشلت".

وقال العقيد المنشق عن الجيش السوري النظامي عبد الجبار العكيدي يوم 27 اكتوبر/تشرين الأول "اي هدنة؟ الهدنة كذبة، النظام مجرم، كيف يمكنه احترام هدنة؟ هذا فشل للابراهيمي، مبادرته ولدت ميتة". واضاف "أمس (الجمعة) كنت في جبهات عديدة والجيش لم يوقف القصف" في اول ايام الهدنة التي اعلن النظام والمعارضة المسلحة التزامهما بها خلال عطلة عيد الاضحى.

وتابع القول "الشعب السوري بات حقل تجارب. كل مرة يأتي مبعوث باقتراح في حين اننا نعلم ان هذا النظام لن يحترمه. وافقنا على الهدنة من اجل المجتمع الدولي مع اننا نعرف ان النظام لن يحترمها.. واجبنا هو الدفاع عن الشعب، ليس نحن من نبادر الى الهجوم".

هذا ولفت المحلل السياسي السوري معد محمد في حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق الى ان "الهدنة تكون بين دولتين وليس بين فريق مسلح قاتل ودولة"، "فالذي كان في الحقيقة هو وقف عمليات عسكرية ليستطيع الشعب ان يعيش اياما هادئة ولو قليلة".

 من جانبه اعتبر رئيس الجمعية السورية الأمريكية محيي الدين قصار في حديث لقناة "روسيا اليوم" من ولاية الينوي الأمريكية ان "هدف الهدنة هو بقاء سورية اربعة ايام في سلام ولكن النظام بحد ذاته لم يرد احترام هذه الهدنة اصلا".

وفي هذا السياق قال عمرو العظم المعارض السوري في حديث لقناة "روسيا اليوم" من ولاية اوهايو الامريكية ان معارضة الخارج تدين التفجيرات في سورية وتحمل النظام المسؤولية عنها، مشيرا الى ان النظام "هو المستفيد. فلماذا على المعارضة ان تفجر نفسها؟".