الخارجية الروسية: احتجاز المواطنة الروسية في بريطانيا - شبيه بـ "مسرح العبث"

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59815/

أعلن مصدر في وزارة الخارجية الروسية يوم الاربعاء 15 ديسمبر/كانون الاول ان احتجاز المواطنة الروسية يكاترينا زاتوليفيتير في بريطانيا للاشتباه بقيامها بالتجسس - شبيه بـ "مسرح العبث". وأكد المصدر انه سيتواصل تقديم الدعم المعنوي والمساعدة القنصلية للفتاة الروسية.

أعلن مصدر في وزارة الخارجية الروسية يوم الاربعاء 15 ديسمبر/كانون الاول ان احتجاز المواطنة الروسية يكاترينا زاتوليفيتير في بريطانيا للاشتباه بقيامها بالتجسس شبيه بـ"مسرح العبث". وأكد المصدر انه سيتواصل تقديم الدعم المعنوي والمساعدة القنصلية للفتاة الروسية.
وقال المصدر نفسه ان الفتاة اعتقلت بحجة ان "تواجدها في البلاد لا يسهم في السلامة الاجتماعية والامن القومي. بعد ذلك يتبعها نشر معلومات وهمية عن "الاعمال الاستفزازية" التي قامت بها زاتوليفيتير ضد المملكة المتحدة. وبعد ذلك تفاجئنا رواية أخرى، حيث قيل لنا ان التهم الموجهة ليكاترينا زاتوليفيتير تقتصر على خرق قوانين الهجرة في البلاد، الا اننا لا نعرف شيئا عن هذه الخروقات.
وأضاف المصدر ان " هذه الفوضى التي لا تتسم بها "الماكينة البيروقراطية" البريطانية العاملة بشكل منتظم يثير العديد من الاسئلة".
واضاف المصدر انه "يمكن ان نصف قصة "أشهر جاسوسة روسية على مدى 30 سنة" بأنها "عاصفة في فنجان"، اذا لم تترافق مع تفشي عقدة التجسس التي برزت مع ظهور شعاع امل في تحسن العلاقات الروسية البريطانية. ومن المحزن أيضا ان القلائل فقط اهتموا بسمعة الفتاة البالغة من العمر 25 عاما وبقواعد الاتيكيت المعمول بها".
هذا وأكد المصدر بالخارجية الروسية انه سيتواصل تقديم الدعم المعنوي والمساعدة القنصلية اللازمة للفتاة الروسية التي تم الافراج عنها بكفالة. وشدد المصدر قائلا ان "السفارة الروسية لدى لندن لاتزال تتابع الوضع وتبقى على اتصال دائم مع زاتوليفيتير".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)