الهيئة الانتخابية ودورها في انتخاب الرئيس الأمريكي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/598078/

يتوجه الناخبون الامريكيون في 6 نوفمبر/تشرين الثاني لاختيار رئيسهم المقبل لمدة أربع سنوات، لكن الواقع ان الهيئة الانتخابية هي التي تختار الرئيس المقبل. ويرى مراقبون ان هذا النظام غير المباشر لانتخاب الرئيس يعزز الانقسامات الحزبية والعرقية، وليس هذا فحسب، بل ويشوه العملية الانتخابية برمتها.

يتوجه الناخبون الامريكيون في 6 نوفمبر/تشرين الثاني لاختيار رئيسهم المقبل لمدة أربع سنوات، لكن الواقع ان الهيئة الانتخابية هي التي تختار الرئيس المقبل. ويرى مراقبون ان هذا النظام غير المباشر لانتخاب الرئيس يعزز الانقسامات الحزبية والعرقية، وليس هذا فحسب، بل ويشوه العملية الانتخابية برمتها.

بسهولة يوصف نظام الانتخابات الرئاسية الامريكي بالمعقد، ولم يدر واضعو الدستور ان هذا النظام سينتهي به الحال هكذا، فقد اُقر لأنهم أرادوا إعطاء سلطات أكبر للولايات، وان يعطي الرئيس اهتمامه للولايات أجمع بغض النظر عن أهميتها وتعدادها السكاني، لكن ما حصل هو العكس، فالحملات الانتخابية تركز على ولايات متأرجحة تقرر من هو رئيس الولايات المتحدة.

ويطالب البعض بتغيير هذا النظام، وهذا يتطلب تعديل الدستور، لكن كثيرين ومنهم الولايات الصغيرة ومؤيدو نظام الحزبين يعارضون تغييره.

المزيد من التفاصل في التقرير المصور

فيسبوك 12مليون