تشييع الكاهن فادي حداد في بلدته قطنا بريف دمشق

أخبار العالم العربي

تشييع الكاهن فادي حداد في بلدته قطنا بريف دمشق
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/598021/

شيّع اهالي بلدة قطنا في ريف دمشق راعي كنيستهم الأب فادي الحداد الذي كان قد اختُطف من قبل مسلحين مجهولين ووجد فيما بعد مقتولا ذبحا.

شيّع اهالي بلدة قطنا في ريف دمشق راعي كنيستهم الأب فادي الحداد الذي كان قد اختُطف من قبل مسلحين مجهولين ووجد فيما بعد مقتولا ذبحا.

ووُجد الكاهن فادي حدّاد الخميس، مقتولاً في بلدة عرطوز في ريف دمشق، بعدما اختطفه مسلّحون مجهولون قبل أيام وطالبوا بفدية مالية لإعادته.

وقال مصدر رسمي سوري الخميس، إن "مجموعة مسلّحة قتلت الكاهن فادي حداد" بعد اختطافه من مدينة قطنا في ريف دمشق. وأوضح المصدر أن "مجموعة مسلحة اختطفت الكاهن منذ أيام من مدينة قطنا، وطالبت بفدية مالية لإعادته"، مشيراً الى أن الكاهن حدّاد "وجد مقتولاً في بلدة عرطوز، وهو من العاملين على المصالحة الوطنية".

وكانت وكالة "فيدس" الفاتيكانية ذكرت أمس أن الكاهن فادي حدّاد، راعي كنيسة مار الياس في قطنا في ريف دمشق، اختطف مع شخصين آخرين قبل أيام على يد مجموعة من المسلّحين المجهولين.

وكان الكاهن حداد يتوسط في عملية احتجاز طبيب من قطنا خطف قبل أكثر من عشرة أيام. وتواصل مع الخاطفين الذين طلبوا من العائلة مبلغ خمسين مليون ليرة سورية (700 الف دولار) للافراج عنه، وتمكن من اقناع الخاطفين بخفض مبلغ الفدية الى 25 مليون ليرة (350 الف دولار)، ولما ذهب، بناء على طلب العائلة، مع والد زوجة الطبيب المخطوف لتسليم المبلغ إلى الخاطفين، خطف الرجلان. وعاد الخاطفون وطلبوا مبلغ 75 مليون ليرة للإفراج عن الثلاثة. "وكانت المفاوضات مستمرة حتى يوم أمس قبل العثور صباحا على جثة الكاهن"، بحسب المصدر نفسه، فيما لم يُعرف مصير المخطوفين الآخرين.

هذا ويجدر الذكر ان المعارضة السورية المسلحة تتهم النظام في دمشق بالوقوف وراء اختطاف وقتل الكاهن فادي حداد.

ويعرف كافة سكان قطنا .. المدينة الوادعة بريف دمشق ان الأب حدّاد كان من ابرز العاملين على المصالحة الوطنية ولملمة الجراح.

الأزمة اليمنية