لافروف: روسيا تعول على أن تتحقق هدنة العيد في سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/597988/

قال سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا، ان موسكو تأمل أن تتحقق الهدنة المعلنة في سورية بمناسبة عيد الاضحى. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها عقب انتهاء مباحثاته مع نظيره السويسري  ديدييه بوركهالتر في موسكو يوم 25 اكتوبر/تشرين الاول.

قال سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا، ان موسكو تأمل أن تتحقق الهدنة المعلنة في سورية بمناسبة عيد الاضحى. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها عقب انتهاء مباحثاته مع نظيره السويسري  ديدييه بوركهالتر في موسكو يوم 25 اكتوبر/تشرين الاول.

وقال "لقد بحثنا الاوضاع في منطقة الشرق الاوسط، وتقلقنا الاوضاع التي تعيشها سورية.. ان تسوية الازمة يجب ان تكون بالطرق السياسية فقط".

وحسب قوله ان هذا يعتمد على الاسراع في وقف اعمال العنف ودخول كافة الاطراف في حوار، من دون شروط مسبقة، مما سيسمح بالخروج من الازمة بأقل الخسائر.

واكد لافروف على ان موسكو تأمل ان تتحقق الهدنة المعلنة بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك.

لافروف: في البداية يجب وقف اعمال العنف ومن ثم اجراء التحقيقات

وقال لافروف انه من الضروري في البداية وقف كافة اعمال العنف في سورية، وبعد ذلك اجراء تحقيق بشأن انتهاكات القانون الدولي وحقوق الانسان.

وردا على سؤال حول احتمال احالة الاوضاع السورية الى محكمة الجنائية الدولية، قال "هنا يجب ان نحدد الشيء الرئيسي، الذي هو وقف اعمال العنف". واضاف "يجب تحديد من على حق ومن على باطل".

واكد لافروف مرة ثانية على ضرورة وقف اعمال العنف ودعا كافة اطراف النزاع الى الجلوس الى طاولة الحوار، وقال "بالتأكيد يجب ان يكون موضوع خروقات القانون الدولي والانساني وانتهاكات حقوق الانسان جزءا من التسوية النهائية للازمة السورية. وليس من الصحيح ان يتم تحقيق العدالة على حساب ضحايا بشرية اضافية".

واضاف "ان مهمتنا الاساسية هي ضمان حق الانسان في الحياة".

من جانبه اوضح عضو مجلس الشعب السوري عمر أوسي في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أنه بعد انتصارات الجيش السوري على الارض، فان الحسم العسكري هو الحل الوحيد حاليا للتعاطي مع المجموعات الارهابية. واكد انه بعد سيطرة الجيش النظامي على كامل التراب السوري سوف ننتقل الى العملية السياسية.

المصدر: ايتار-تاس + روسيا اليوم

الأزمة اليمنية