مسؤول امني سابق: الاعمال الارهابية بفرنسا لا علاقة لها بالاسلام

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/597803/

قال لوي كابريولي المسؤول السابق المكلف بمكافحة الارهاب في فرنسا في مقابلة اجرتها معه قناة "روسيا اليوم"، ان العمليات الارهابية الاخيرة في فرنسا التي نفذت الشهر الماضي ظاهرة فردية جديدة وليست لها صلة بالإسلام.

قال لوي كابريولي المسؤول السابق المكلف بمكافحة الارهاب في فرنسا في مقابلة اجرتها معه قناة "روسيا اليوم"، ان العمليات الارهابية الاخيرة في فرنسا التي نفذت الشهر الماضي ظاهرة فردية جديدة وليست لها صلة بالإسلام.

واشار المسؤول السابق الى ان استهداف العسكريين الفرنسيين الذين خدموا في افغانستان واطفال من الجالية اليهودية بفرنسا، هو ظاهرة جديدة، مشيرا الى ان "هذه هي المرة الاولى في تاريخ الارهاب الجهادي الاسلامي على الارض الفرنسية حيث يقوم شخص واحد بتنفيذ مثل هذه الجرائم، بينما قبل ذلك كانت هناك خلايا تحضر للهجمات".

ونوه كابريولي بان "هناك شبكة من معتنقي الاسلام، وهم افراد لا ينتمون الى الجالية العربية او الجالية الاسلامية بفرنسا، وهم من وصلوا بانفسهم الى حد التطرف، بعضهم في السجن وآخرون من خلال رؤية فلسفية نقلتهم الى عالم الارهاب".

وتابع قائلا: "اذا فرنسا مهددة بمجموعات من داخل اراضيها تعتبر ان باريس مساندة لاسرائيل، وبالتالي يجب ضرب الجالية اليهودية. وهم يعتبرون ان فرنسا تحتل ارضا اسلامية لوجودها في افغانستان، حتى وان كان رئيس الجمهورية سيسحب القوات".

للمزيد نرجو مشاهدة الفيديو

فيسبوك 12مليون