كلينتون وميقاتي يتفقان على مساعدة واشنطن في التحقيق باغتيال الحسن

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/597729/

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون اتصلت برئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي يوم 21 اكتوبر/تشرين الأول لتؤكد إدانة الولايات المتحدة لاغتيال وسام الحسن في بيروت يوم الجمعة والاتفاق على ان تساعد واشنطن في التحقيق في الهجوم.

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون اتصلت برئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي يوم 21 اكتوبر/تشرين الأول لتؤكد إدانة الولايات المتحدة لاغتيال وسام الحسن في بيروت يوم الجمعة والاتفاق على ان تساعد واشنطن في التحقيق في الهجوم.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند إن كلينتون وصفت خلال المحادثة الهجوم الذي أودى بحياة رئيس فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي اللبنانية اللواء وسام الحسن بانه "منكر" وقدمت تعازيها.

وقالت نولاند في بيان "أكدت الوزيرة التزام الولايات المتحدة الراسخ باستقرار لبنان واستقلاله وسيادته وأمنه"، مضيفة ان كلينتون "أشارت إلى اهمية تعاون الزعماء السياسين معا في هذه المرحلة الحساسة لضمان أن يسود الهدوء وأن يقدم المسؤولون عن الهجوم إلى العدالة".

وقالت نولاند إن كلينتون وميقاتي اتفقا على ان تساعد الولايات المتحدة في التحقيق.

واحتشد الآلاف يوم الأحد في ساحة الشهداء بوسط بيروت للمشاركة في جنازة الحسن التي اعتبرت ايضا مظاهرة سياسية. واندلعت أعمال عنف بعد ان دعا زعيم معارض إلى استقالة ميقاتي لتمهيد الطريق أمام اجراء محادثات بشأن الأزمة.

اعتبر الاستاذ في العلاقات الدولية نعيم سالم في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" ان محاولة المعارضة لاقتحام السراي الحكومي في بيروت ارتد سلبا عليها. واكد ان لبنان ومنذ فترة طويلة في عنق الزجاجة وفي الصراعات الدولية والاقليمية.

من جانبه اعتبر المحلل السياسي ربيع قيس في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" ان ما جرى في لبنان هو لحظة غضب انحرفت عن المسار الاساسي للتشييع وان الموضوع "ابن لحظته" ومرتبط باغتيال وسام الحسن، نظرا لكونه شخصية امنية كبيرة في لبنان. واعتبر قيس ان اي معارضة لها حق المطالبة باسقاط الحكومة لكن في سياق حضاري وديمقراطي والعنف مرفوض مقابل التظاهر والاعتصام السلمي. كما استبعد ان تكون لقوى 14 آذار نية في حدوث فلتان أمني فهذه القوى تميزت منذ تأسيسها على الاساليب السلمية.

فيما اكد الكاتب والمحلل السياسي علي ضاحي في حديث لقناة "روسيا اليوم" من بيروت ان "اغتيال رمز وقيادي امني مثل اللواء وسام الحسن هو ضربة ومحاولة لقطع الذراع الامني للدولة اللبنانية".

الأزمة اليمنية