إعلان حالة التأهب في وحدات الجيش الكوري الجنوبي المرابطة على الحدود مع كورية الشمالية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/597675/

أفادت لجنة رؤساء اركان الجيش الكوري الجنوبي يوم 21 أكتوبر/تشرين الأول بأن وحدات الجيش الكوري الجنوبي المرابطة على الحدود مع كوريا الشمالية تم وضعها في حالة التأهب القصوى للرد على تهديد بيونغ يانغ بقصف مناطق الشطر الجنوبي الواقعة في القطاع الغربي من الحدود بين الكوريتين في حال إطلاق منشورات دعائية نحو كوريا الشمالية بواسطة بالونات هوائية .

أفادت لجنة رؤساء اركان الجيش الكوري الجنوبي يوم 21 أكتوبر/تشرين الأول بأن وحدات الجيش الكوري الجنوبي المرابطة على الحدود مع كوريا الشمالية تم وضعها في حالة التأهب القصوى للرد على تهديد بيونغ يانغ بقصف مناطق الشطر الجنوبي الواقعة في القطاع الغربي من الحدود بين الكوريتين في حال إطلاق منشورات دعائية نحو كوريا الشمالية بواسطة بالونات هوائية .

 وأوضح ناطق باسم لجنة رؤساء الأركان للجيش الكوري الجنوبي أنه تم إعلان حالة الطوارئ في بطاريات المدفعية التي تؤمن حماية قطاع "إمجينغاك" السياحي حيث توجد ساحة للرصد تقع مباشرة بالقرب من الحدود الغربية بين الكوريتين. وتقوم مجموعة من ناشطين ضمن اللاجئين الكوريين الشماليين، يساعدهم الكوريون الجنوبيون المتعاطفون معهم، من وقت لآخر بإطلاق منشورات دعائية نحو الشطر الكوري الشمالي.

وبالإضافة إلى المدفعية من المقرر تغيير توقيت طلعات مقاتلات "أف – 15 كا" و"كا أف – 17"  التي تقوم بدوريات جوية.

وكان الناشطون قد أعلنوا أنهم ينوون الإثنين القادم إطلاق حوالي 200 ألف منشور دعائي بواسطة بالونات هوائية.

وقد أعلنت قيادة القوات المسلحة لكورية الشمالية يوم 19 أكتوبر/تشرين الأول إنها ستوجه ضربة عسكرية قاسية في حال سمحت سيؤول للاجئين الكوريين الشماليين بتكرار الحملة الدعائية.

المصدر:" وكالة "إيتار – تاس" الروسية للأنباء

صفحة أر تي على اليوتيوب