وزير الخارجية الفرنسي يشير الى احتمال تورط دمشق في اغتيال الحسن

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/597670/

أشار وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الى تورط محتمل لدمشق في اعتداء السيارة المفخخة الذي قتل فيه رئيس فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي اللبنانية العميد وسام الحسن يوم الجمعة الماضي في بيروت.

 

أشار وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الى تورط محتمل لدمشق في اعتداء السيارة المفخخة الذي قتل فيه رئيس فرع المعلومات في قوى الامن الداخلي اللبنانية العميد وسام الحسن يوم الجمعة الماضي في بيروت.

وقال فابيوس لمحطة أوروبا -1 يوم الأحد 21 أكتوبر/تشرين الأول ان "هذا محتمل (...) نحن لا نعرف بعد من يقف وراءه (الاعتداء) لكن كل شيء يشير الى محاولة توسيع المأساة السورية"، متهما الرئيس السوري بشار الاسد "بمحاولة توسيع دائرة الازمة" الى الدول المجاورة لسورية.

وأضاف فابيوس: "اود ان اقول اننا ندين بكل الاوجه هذا الاعتداء المروع ونتضامن مع الشعب اللبناني ومع حكومته ومع الرئيس (ميشيل) سليمان ورئيس الوزراء (نجيب) ميقاتي".

وقال فابيوس: "اعتقد ان هذا بالتأكيد امتداد لما يحدث في سورية، وهو ما يجعل رحيل بشار الأسد اكثر ضرورة". واضاف ان "مصلحة بشار الاسد حاليا هي نقل عدوى الازمة لتركيا والاردن ولبنان".

وذكر الوزير الفرنسي ان "حزب الله موجود في الحكومة اللبنانية ولم يلاحظ له حضور في الصراع السوري، لكن منذ أيام قليلة هناك وجود لمقاتلي حزب الله في الصراع، كذلك الطائرة بدون طيار التي تم ارسالها الى اسرائيل".

وتابع فابيوس "يبدو ان هناك ارادة من حزب الله ومن ايران لاثبات وجودهم بشكل واضح بجانب نظام دمشق، لكننا لا يمكن ان نوافق على ذلك".

المصدر: "أ ف ب"

الأزمة اليمنية