معرض في موسكو يقدم طرقا مختلفة لتطوير فن النحت

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/597541/

افتتح في موسكو معرض لنحاتين ثلاثة تحت عنوان "واقع الأوهام". ينتمي النحاتون إلى عائلة سوروفتسيف  ومدرسة النحت الموسكوفية. وقد قدموا في المعرض حوالي 170 عملا فنيا في مختلف التقنيات.

افتتح في موسكو معرض لنحاتين ثلاثة تحت عنوان "واقع الأوهام". ينتمي النحاتون إلى عائلة سوروفتسيف  ومدرسة النحت الموسكوفية. وقد قدموا في المعرض حوالي 170 عملا فنيا في مختلف التقنيات.

سلالة الفنانين ليس أمرا نادرا في عالم الفن، لكن أفراد عائلة سوروفتسيف، الأم والابن والبنت، تختلف أساليبهم الإبداعية كثيرا، حيث يقدِّم كل منهم رؤيته الخاصة للعالم المعاصر وآفاق تطوير فن النحت: يلينا سوروفتسيفا تعبر عن أفكارها الفنية بمختلف الأشكال، مستخدمة البرونز والخشب، ومعتمدة على التقاليد الكلاسيكية والموديرن الأوروبي أيضا. شاركت في إعادة بناء الكنائس، وفي صنع التماثيل لأبرز الشخصيات التاريخية، لكن الموضوع المفضل لدى النحاتة هو صورة المرأة، التي جسدت فيها القوى الطبيعية والمشاعر الخاصة بزمننا، مثل القلق والكآبة والوحدة، التي تعيشها المرأة  في مواجهة عدوانية العالم الحديث.

أما بنت يلينا سوروفتسيفا، داريا، فتفضل الأسلوب التجريدي، وتمزج مادة البلاستيك الخفيف بمواد تقليدية متنوعة، مثل الخشب والزجاج والمرمر، لتعبر بواسطة الأشكال الهندسية المعقدة عن مجازات مجردة، تشبه الشعاب المرجانية أو الكائنات الحية، التي تعود إلى بدايات البشرية، وتدفع المشاهد إلى التفكير في خلق الكون وأسرار العلم.

أما دانيلا سوروفتسيف، فيفضل الأسلوب الكلاسيكي في منحوتاته. وكثيرا ما يتوجه الفنان في لوحاته ومنحوتاته إلى التاريخ العسكري الروسي والمعارك المجيدة للأسطول الروسي.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي

أفلام وثائقية