العقوبات الأوروبية والعربية تضغط على المواطن السوري

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/597365/

بعد مرور تسعة عشرة شهرا على بدء الأزمة في سورية وفرض الاتحاد الأوروبي والدول العربية سلسلة من العقوبات على البلاد ازدادت ضغوط الحياة المعيشية وبات المواطن السوري مضطرا لتقليص نفقاته ليتمكن من تأمين المستلزمات الأساسية لعائلته.

بعد مرور تسعة عشرة شهرا على بدء الأزمة في سورية وفرض الاتحاد الأوروبي والدول العربية سلسلة من العقوبات على البلاد ازدادت ضغوط الحياة المعيشية وبات المواطن السوري مضطرا لتقليص نفقاته ليتمكن من تأمين المستلزمات الأساسية لعائلته.

ارتفاع الأسعار، وجشع التجار، وصعوبة وصول البضائع إلى الأماكن المتوترة، إضافة إلى صعوبة تأمين المواد الأولية اللازمة للتصنيع. كلها عوامل ساهمت في تدهور الوضع الاقتصادي في البلاد.

الخبراء الاقتصاديون رأوا أن المؤشرات العامة للاقتصاد السوري مازالت تدل على أنه في وضع متماسك، مؤكدين أن سورية تملك احتياطيا جيدا من النقد الأجنبي، ويحميه اعتماده على الانتاج الذاتي.

وفي وقت يتخوف فيه المواطن من قسوة الشتاء المقبل على سورية، بعد أن عانى في سابقه من صعوبات تأمين مادة المازوت، يرى الخبراء أن سورية تخطت النقص في الاحتياجات عبر توقيع اتفاقيات مع الدول الصديقة، فيما ظلت صعوبات النقل والتوزيع عقبة تحتاج لحل.

المزيد في التقرير المصور.

الأزمة اليمنية