مندوب روسيا لدى الاتحاد الأوروبي: العقوبات على ايران وسورية قصيرة النظر

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/597315/

تعتقد روسيا أن ذرائع الاتحاد الأوروبي لتبرر فرض عقوبات اضافية على ايران وسورية هي حجج غير مقنعة، وترى أيضا أن العقوبات على بيلاروس غير مثمرة أصلا.

تعتقد روسيا أن ذرائع الاتحاد الأوروبي لتبرر فرض عقوبات اضافية على ايران وسورية هي حجج غير مقنعة، وترى أيضا أن العقوبات على بيلاروس غير مثمرة أصلا.

أعلن ذلك فلاديمير تشيجوف مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي . وقال تشيجوف في حديث له مع وكالة "انترفاكس" الروسية للأنباء يوم الثلاثاء 16  أكتوبر/تشرين الأول، إنه مع أن الوضع في هذه الدول الثلاث مختلف تماماً عن بعضه بعضا، إلا أن الاتحاد الأوروبي اختار تكتيك فرض نظام العقوبات الذي تعتبره موسكو قصير النظر وغير صائب.

وجاء هذا التصريح تعليقا على قرارات الاتحاد الأوروبي بتوسيع العقوبات المفروضة على سورية وايران، وكذلك تمديد مفعول القيود المفروضة على بيلاروس سنة أخرى.  وتبنى الاتحاد الأوروبي على هذه القرارات يوم 15 أكتوبر/تشرين الأول.

وقال مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي: "أولا، ان مجلس الأمن الدولي هو المصدر الوحيد لفرض أي عقوبات دولية. ولا يجوز وصف كل شيء آخر بانه عقوبات. هذه هي  تدابير تقييد أحادية الجانب".

وأضاف: "ثانيا، فيما يتعلق بالملف الإيراني فان مجلس الأمن الدولي  تبنى عقوبات على ايران، وهي قرارات أربعة في منتهي الدقة، التي تم التصديق عليها في نقاشات صعبة. ولكن بعد إقرارها دعت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي فورا الى فرض عقوبات إضافية، ما أعطى، في رأينا، إشارة خاطئة حول وحدة المجتمع الدولي".

وتابع تشيجوف قائلا: "فيما يخص العقوبات باعتبارها أداة فانه من الواجب الأخذ بعين الاعتبار سيناريو الخروج من هذا الوضع، وذلك الى جانب فرضها. وليس لدي ثقة بان الاتحاد الأوروبي يمتلك ذلك السيناريو  اذا غير من فُرضت عليه العقوبات سلوكه".

وأشار مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي الى أن استخدام أداة تأثير كالعقوبات يتطلب الأخذ في الحسبان ما سيحدث في حال فشلها وماهي الخطوة التالية.

ويعتقد مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي ان الاتحاد الأوروبي يحتاج الى مثل هذا التخطيط الاستراتيجي.

وذكر تشيجوف أن هذا الموضوع جرت مناقشته بشكل مفصل في لقاء وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظرائه من دول الاتحاد الأوروبي الـ27 وكاثرين اشتون المفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي عشية اجتماع مجلس الاتحاد الأوروبي المنعقد في لوكسمبورغ يوم 14 أكتوبر/تشرين الأول.

وقال مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي: "لم نسمع أدلة مقنعة على فرض عقوبات إضافية على ايران وسورية".

وتابع قوله: "فيما يخص بيلاروس فان هذه حالة خاصة. وكان فرض عقوبات عليها خطوة غير مثمرة أصلا. ودار الحديث خلال الاجتماع ليس عن توسيع العقوبات بل عن تمديدها، وهذا شيء مختلف".

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة