الاركان البحرية الروسية: سفننا الحربية تغدو اقل انكشافا من قبل الرادارات

أخبار روسيا

الاركان البحرية الروسية:  سفننا الحربية تغدو اقل انكشافا من قبل الرادارات
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596985/

ينوي سلاح البحرية الروسى توسيع استخدام تكنولوجيات ستيلز في سفنه الحربية. أعلن ذلك الأميرال فاسيلي لاشوك نائب رئيس أركان سلاح البحرية الروسي في تصريح أدلى به يوم 13 أكتوبر/تشرين الأول لإذاعة "صدى موسكو" الروسية.

ينوي سلاح البحرية الروسى توسيع استخدام تكنولوجيات ستيلز في سفنه الحربية. أعلن ذلك الأميرال فاسيلي لاشوك نائب رئيس أركان سلاح البحرية الروسي في تصريح أدلى به يوم 13 أكتوبر/تشرين الأول لإذاعة "صدى موسكو" الروسية.

 وقال الاميرال:" تستخدم في روسيا ما تسمى بتكنولوجيات ستالز. وقد تم تطبيقها جزئيا في سفينة "ستيريغوشي" من مشروع 20380. وستستخدم فيما بعد على نطاق واسع في سفن أخرى يتم تصميمها وتصنيعها في الوقت الحاضر.

يذكر أن تكنولوجيات ستيلز تسمح بتخفيض قدرة  اكتشاف الاهداف من قبل شتى أنظمة الرصد .

حاملتا المروحيات "ميسترال" تدخلا في حوزة  أسطول المحيط الهادي الروسي عامي 2014 -2015

 وقال الأميرال لاشوك إن حاملتي المروحيات من طراز "ميسترال" ستدخلا في حوزة  أسطول المحيط الهادي الروسي عامي 2014 -2015. وأضاف قائلا:"  "يتم صنع هاتين السفينتين في خارج روسيا . وستطلق عليهما تسميتا "فلاديفوستوك" و"سواستوبول".ومن المعروف أن أولاهما سنتستلمها عام 2014. أما الثانية فسنستلمهاعام 2015. وتعتبر السفن من هذا الطراز جديدة بالنسبة إلينا، ولم يسبق لنا ان استخدمناها. لذلك نقوم الآن بالتعاون مع الجانب الفرنسي بدراسة نظرية وممارسة استخدامها القتالي ومرابطتها  في منطقة المحيط الهادئ".

واستطرد قائلا:"  لا نصف هذه السفينة  بأنها سفينة إنزال فقط ، بل نصفها بأنها سفينة متعددة المهام بوسعها تنفيذ دائرة واسعة من المهام ، بما فيها المهام السلمية".

ولفت الاميرال إلى أنه لو اضطرت روسيا إلى بناء تلك السفينة بنفسها لما تلقاها سلاح البحرية الروسي إلا بعد 8 سنوات.

 غواصتا "يوري دولغوروكي" و" سيفيرودفينسك" ستدخلا في حوزة سلاح البحرية عام 2013

واعلن الأميرال لاشوك إن غواصتي "يوري دولغوروكي" و" سيفيرودفينسك" ستدخلا في حوزة سلاح البحرية عام 2013. وأضاف قائلا:"  كلنا ننتظر بفارغ الصبر استلام غواصة "يوري دولغوروكي" الصاروخية الإستراتيجية  وغواصة " سيفيرودفينسك" الذرية المتعددة المهام المزودة بصواريخ مجنحة.

 الأميرال لاشوك: من المخطط  له البدء في صنع فرقاطتين جديدتين قبل انتهاء السنة الجارية.

 وأفاد الأميرال أنه من المخطط له البدء في صنع فرقاطتين جديدتين قبل انتهاء السنة الجارية. وذلك بموجب برنامج التسليح الروسي الذي تم تخصيص له ما يقارب 700 مليار دولار حتى عام 2020.

وكان الأميرال فيكتور تشيركوف قائد سلاح البحرية الروسي قد صرح في يوليو/تموز الماضي لوكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء  أن سلاح البحرية سيشهد لأول مرة في فترة ما بعد الاتحاد السوفيتي عملية إعادة التسليح الواسع النطاق حيث سيحصل على 10 -15 سفينة جديدة بما فيها غواصات ذرية وفرقاطات.

وكانت وسائل الإعلام قد أفادت في وقت سابق بأن مصنع "سيفيرنايا فيرف" في بطرسبورغ بدأ في صنع فرقاطة من مشروع 22350 تدعى "الأميرال غولوفكو" .

وبالإضافة إلى ذلك  فقد وقعت وزارة الدفاع الروسية مع مصنع"يانتار" لبناء السفن في مدينة كالينينغراد اتفاقية  لصنع 6 فرقاطات أخرى. وقد تم صنع أولاها "الأميرال غريغوروفيتش" عام 2010، وثانيها "ألاميرال أسين" في عام 2011 ، وثالثها "الأميرال ماكاروف" عام 2012. وكان من المخطط البدء في صنع الفرقاطة الرابعة في 12 أكتوبر/تشرين الأول الجاري. ولكن تم تأجيل هذا الموعد دون أن يذكر موعد آخر.

المصدر: وكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء + روسيا اليوم