بروفسور: امريكا لن تغامر وتخسر منطقة شمال إفريقيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596957/

أكد الدكتور نبيل ميخائيل أستاذ العلاقات الدولية في جامعة جورج واشنطن أن امريكا لن تغامر وتخسر منطقة شمال إفريقيا، مضيفا ان قضية المغرب العربي لا تشكل قضية استراتيجية عاجلة لأمريكا حاليا، حيث تأخذ منطقة المشرق العربي بعدا أكثر أهمية من الناحية الاستراتيجية عن المغرب العربي.

أكد الدكتور نبيل ميخائيل أستاذ العلاقات الدولية في جامعة جورج واشنطن أن امريكا لن تغامر وتخسر منطقة شمال إفريقيا، مضيفا ان قضية المغرب العربي لا تشكل قضية استراتيجية عاجلة لأمريكا حاليا.

وفي مقابلة مع "روسيا اليوم"، قال ميخائيل تعليقا على تصريحات وزيرة الخارجية الامركية هيلاري كلينتون حول سياسة إدارة الرئيس باراك أوباما في الشرق الاوسط، إن تلك التصريحات "ليس فيها جديد ولا تزيد عن كلمات الاستقرار والديمقراطية ومحاربة الإرهاب".

وأشار ميخائيل إلى أن أمريكا "تحاول أن تبحث عن الثوابت في ضوء تلك المتغيرات الاستراتيجية التي تحدث كل يوم". واكد ان "امريكا لن تغامر وتخسر منطقة شمال إفريقيا"، مشيرا الى ان "أوباما يحاول تفويض كلينتون بالتحدث باللغة التي تعطي واشنطن الاستقرار ومقاومة التغيير الذي يمكن أن يشكل ضررا بالمصالح الأمريكية في منطقة المغرب العربي".

وفي هذا السياق، لفت ميخائيل الى ان "قضية المغرب العربي لا تشكل قضية استراتيجية عاجلة أو هامة لأمريكا حاليا"، موضحا ان "أمريكا مهتمة بمصر وسورية والموقف مع الفلسطينيين والاسرائيليين ، بالبحرين، فمنطقة المشرق العربي تأخذ بعدا أكثر أهمية من الناحية الاستراتيجية عن المغرب العربي".

وكانت كلينتون أعلنت في كلمة أمام مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية بواشنطن يوم 12 أكتوبر/تشرين الأول أن دعم الديمقراطيات الناشئة في الشرق الأوسط "ضرورة استراتيجية" للولايات المتحدة، معربة عن قناعتها بأنه يتعين على الحكومة الأمريكية أن تنظر إلى أبعد من العنف والتطرف اللذين اندلعا في المنطقة بعد ثورات الربيع العربي. تأتي هذه التصريحات دفاعا لسياسة أوباما الخارجية التي تعرضت الى انتقاد لاذع من قبل ميت رومني منافسه الجمهوري في الانتخابات الرئاسية  الذي اعتبر سياسة الادارة الأمريكية الحالية تجاه الشرق الاوسط غير فعالة.

المزيد من التفاصيل في المقابلة المصورة