الخارجية الامركية: لا يجب ان تدعم اي دولة آلة الاسد العسكرية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596948/

اعلنت فكتوريا نولاند المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الامريكية ان قيام روسيا بتوريد معدات ذات استخدام مزدوج الى سورية امر "شرعي، ولكن غير اخلاقي"، مؤكدة ان "اي دولة مسؤولة" لا يجب ان تدعم "آلة الاسد العسكرية".

اعلنت فكتوريا نولاند المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الامريكية للصحفيين يوم الجمعة 12 اكتوبر/تشرين الاول ان قيام روسيا بتوريد معدات ذات استخدام مزدوج الى سورية امر "شرعي، ولكن غير اخلاقي"، مؤكدة ان "اي دولة مسؤولة" لا يجب ان تدعم "آلة الاسد العسكرية".

وفي معرض تعليقه على حادث احتجاز الطائرة السورية المتوجهة من موسكو الى دمشق في تركيا، وقيام الجانب التركي بمصادرة معدات كانت تقلها الطائرة، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان لهذه المعدات استخدام مزدوج، ولكنها ليست محظورة باي اتفاقيات دولية.

وقالت نولاند ان واشنطن حصلت على "معلومات شاملة" من الجانب التركي بشأن ما تم العثور عليه على متن الطائرة. واضافت: "لا نشكك في ان ذلك معدات عسكرية خطيرة".

وذكرت المتحدثة ان هذه المسألة نوقشت بين الجانبين الامريكي والروسي ايضا. وقالت: "نحن قد اعلنا عن قلقنا العميق بخصوص استمرار مثل هذه الاعمال، وخاصة من قبل احد اعضاء مجلس الامن الدولي". واضافت ان القيام بمثل هذه التوريدات امر "شرعي، ولكن غير اخلاقي".

واضافت قولها ان "عقوبات دولية ضد سورية غائبة، لان روسيا والصين تستخدمان حق الفيتو ضدها"، مشيرة الى ان الاعضاء الآخرين في مجلس الامن الدولي يواصلون بذل قصارى الجهود بشكل احادي الجانب لمنع حصول حكومة بشار الاسد على اي دعم من الخارج.

واضافت المتحدثة قولها: "كنا نتحدث منذ عام كامل عن عدم جواز تقديم اي دولة مسؤولة دعما لآلة الاسد العسكرية، وخاصة تلك الدول التي تتحمل المسؤولية عن دعم السلام والامن في العالم بصفتها اعضاء في مجلس الامن الدولي".

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية
مباشر.. استعراض للأسلحة الثقيلة في معرض "الجيش 2017" في موسكو