روسيا تستوضح عن سبب اقتراب البنى التحتية الدفاعية للناتو من حدودها

أخبار العالم

روسيا تستوضح عن سبب اقتراب البنى التحتية الدفاعية للناتو من حدودها
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596709/

قال سيرغي لافروف، وزير خارجية روسيا، ان بلاده تستوضح عن الهدف من اقتراب البنى التحتية الدفاعية للناتو من حدودها. جاء ذلك في الكلمة التي القاها في اجتماع مجلس الاتحاد يوم 10 اكتوبر/تشرين الاول.

قال سيرغي لافروف، وزير خارجية روسيا، ان بلاده تستوضح عن الهدف من اقتراب البنى التحتية الدفاعية للناتو من حدودها. جاء ذلك في الكلمة التي القاها في اجتماع مجلس الاتحاد يوم 10 اكتوبر/تشرين الاول.

وقال "اننا نتساءل عن اسباب النشاط العسكري المكثف بالقرب من الحدود الروسية وتحديث واقتراب البنى التحتية الدفاعية للناتو وتكرر التدريبات العسكرية".

واضاف: " بعض التدريبات العسكرية تجري بموجب سيناريو المادة الخامسة من معاهدة واشنطن، التي تتضمن الدفاع المشترك بوجه هجوم خارجي. وطبعا لا يمكن الحديث بصورة جدية حاليا عن خطر واقعي للهجوم على بلدان الناتو باستخدام الاسلحة الاعتيادية. لذلك فان الهدف من هذه التدريبات غير واضح".

 لافروف: بعض البلدان تسعى لأن تتحصن ذاتيا

واشارلافروف في كلمته الى ان بعض البلدان الغربية تسعى الى حصانة ذاتية، ولكن الامن مسألة مترابطة. وقال "للاسف، ان العمليات على المستوى العسكري – السياسي في اوروبا والاطلسي تتخلف جدا عن التغيرات السريعة للواقع. ففي النخب السياسية للبلدان الغربية ما زال يغلب عليها الافكار التكتلية. وبعض السياسيين يحاولون احياء شكل العدو الجيوسياسي وتظهر دعوات لكبح روسيا".

ودعا لافروف الى عدم التفكير بمفهوم الابيض والاسود الذي كان ساريا ايام "الحرب الباردة". وقال "تستمر عملية تقسيم مناطق التأثير في العالم، وتتشكل منظومة مركزية سياسية لبناء العالم مع تعاظم عدم الاستقرار وعدم اليقين".

وحسب قوله ان اكثر الشركاء الغربيين يهمهم اولا السعي الى الحصانة الذاتية، ولكن هناك مبدأ عدم جواز تقسيم الخطر، والذي يفيد بان امن كل واحد مرتبط بامن الجميع.

روسيا تأسف لعدم التوصل الى اتفاق حول منظومة الدرع الصاروخية مع الناتو

 وقال لافروف في كلمته، بان روسيا تأسف لعدم التمكن من التوصل الى اتفاق حول منظومة الدرع الصاروخية مع الناتو. وقال "ان الاختبار الرئيسي للشراكة مع الناتو، هو مسألة منظومة الدرع الصاروخية".

وتابع: "من المهم مبدئيا بالنسبة لنا معايير واضحة وموثوقة مستندة الى ضمانات عسكرية – تقنية وجغرافية تؤكد عدم توجيه منظومات الدرع الصاروخية ضد قوات الردع النووية الروسية".

واضاف "ولكن حتى الان لم نتمكن من التوصل الى حل لهذه المسألة. والسبب معروف وهو عدم استعداد الولايات المتحدة الامريكية للموافقة على التزامات تحد من القدرة المحتملة للمنظومة ومواقع نشرها. ويتجاهلون مقترحاتنا حول المشاركة في بناء هذه المنظومة، مستندين في ذلك الى انه لا يمكن للحلف منح مسؤولية الدفاع عن اراضي البلدان الاعضاء في الحلف الى أي جهة اخرى".

واشار لافروف الى ان "روسيا مستعدة لاستمرار الحوار على اساس المساواة والاحترام الكامل لمبادئ القانون الدولي".

المصدر: وكالة "ايتار - تاس"للانباء + روسيا اليوم