صحفيو مؤسسة الاذاعة التونسية يطالبون بحرية واستقلالية المؤسسة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596698/

خرج العشرات من موظفي وصحفيي مؤسسة "الإذاعة التونسية" العمومية في مظاهرة احتجاج دفاعا وتعبيرا عن استقلالية مؤسستهم عن حركة النهضة الاسلامية التي تقود الائتلاف الثلاثي الحاكم في البلاد.

خرج العشرات من موظفي وصحفيي مؤسسة "الإذاعة التونسية" العمومية في مظاهرة احتجاج دفاعا وتعبيرا عن استقلالية مؤسستهم عن حركة النهضة الاسلامية التي تقود الائتلاف الثلاثي الحاكم في البلاد.

وتجمع المتظاهرون أمام مقر الاذاعة في العاصمة تونس يوم 9 اكتوبر/تشرين الأول رافعين شعار "تحرير الاذاعة من التعليمات" الحكومية.

وندد المتظاهرون بمحاولة مدير عام مؤسسة الاذاعة التونسية محمد المؤدب توظيف الخط التحريري للاذاعة وبرامجها لخدمة ما أسموه "أجندات" حركة النهضة السياسية والانتخابية.

وكانت الحكومة التونسية عينت المؤدب، المحسوب على حركة النهضة الاسلامية، في أبريل/نيسان الماضي رئيسا لمؤسسة الاذاعة التونسية التي تضم تسع قنوات اذاعية، هذا التعيين الذي أثار استياء بالغا في الوسط الصحافي في تونس.

وقالت صحيفة تعمل في "الاذاعة الوطنية والتي كانت من بين المتظاهرين، ان المواطنين "يدفعون الضرائب من أجل إعلام حر ولا مجال للوقوع مجددا تحت سيطرة الحزب الحاكم". وذكرت بأن محمد المؤدب منعها مند أغسطس/آب الفائت من تقديم برنامج حواري في الاذاعة الوطنية إثر انتقادها في إحدى الحلقات تعيين الحكومة مقربين منها على راس وسائل الاعلام العمومية.

وقد نددت منظمة "مراسلون بلا حدود" في وقت سابق من "سيطرة السلطات التونسية على وسائل الإعلام العمومية" متهمة الحكومة التي يرأسها حمادي الجبالي أمين عام حركة النهضة الاسلامية الحاكمة، بـ"تبني أساليب" نظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

المصدر: فرانس برس

الأزمة اليمنية