المالكي: العراق يعول على مساعدة الشركاء الروس في بناء اقتصاده

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596673/

اعلن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي خلال زيارته لموسكو ان العراق يعول على مساعدة الشركاء الروس في بناء اقتصاده، مشيرا الى ان العراق يسعى لتسريع وتائر نموه الاقتصادي.

اعلن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي خلال زيارته لموسكو يوم الثلاثاء 9 اكتوبر/تشرين الاول ان العراق يعول على مساعدة الشركاء الروس في بناء اقتصاده، مشيرا الى ان العراق يسعى لتسريع وتائر نموه الاقتصادي.

واشار رئيس الحكومة العراقية الذي شارك في اجتماع طاولة مستديرة حول موضوع "روسيا والعراق: التعاون الاستراتيجي في القرن الـ21، الاتجاه الجديد"، اشار الى المستوى الرفيع لمشاركة الشركات الروسية في المشاريع في قطاعي البناء والطاقة في العراق.

واضاف المالكي كذلك ان العراق وروسيا اتفقا على فتح خط جوي جديد بين موسكو وبغداد، موضحا بان هذا الاتفاق تم التوصل اليه خلال لقائه مع رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف.

من جانبه ذكر عبد الكريم لعيبي وزير النفط العراقي ان العراق يخطط لعقد صفقتين جديدتين مع روسيا في بداية الشهر المقبل لاستثمار حقول نفطية. واشار الى ان حجم انتاج النفط في العراق يبلغ حاليا 3.3 مليون برميل يوميا، وينوي العراق زيادته الى حد 4.4 مليون برميل يوميا بحلول عام 2014. كما ينوي العراق بدء استثمار حقول نفطية جديدة في العام المقبل، مضيفا ان المشاريع القائمة تتطلب استثمارات تقدر بـ 100 مليار دولار.

من جهة اخرى اكد ميخائيل بوغدانوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى الشرق الاوسط، نائب وزير الخارجية انه حان الوقت "لنستخدم بقدر أكبر القدرات الهائل الموجودة للارتقاء بالتعاون الثنائي الى مستوى جديد نوعيا".

واضاف بوغدانوف ان "روسيا والعراق ليسا شريكين فحسب، بل ويعتبران ذوي افكار سياسية مشتركةز ونحن نجمع على كل ما يتعلق بمراعاة القانون الدولي مع الدور المركزي للامم المتحدة، وعدم السماح باستخدام معايير مزدوجة، واحترام سيادة ووحدة اراضي الدول ومبادئ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول".

واكد الدبلوماسي الروسي: "نحن نقف، وبشكل مشترك، الى جانب حق الشعوب في تقرير مصيرها بنفسها، وتسوية النزاعات عن طرق سلمية عبر حوار واسع بمشاركة كل الاطراف المعنية".

المصدر: "ايتار - تاس" + "روسيا اليوم"