البشير: الخصوم يئسوا من أوهام تراودهم بإسقاط النظام السوداني

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596602/

اعلن الرئيس السوداني عمر البشير أن خصوم السودان يئسوا من إسقاط النظام، مشيدا بالاتفاق بين الخرطوم وجوبا.

اعلن الرئيس السوداني عمر البشير أن "الخصوم بالداخل والخارج يئسوا من أوهام تراودهم بإسقاط النظام"، معلنا بدء اجتماعات اللجان المشتركة بين دولتي السودان وجنوب السودان في تطبيق آليات تنفيذ اتفاق التعاون الذي وقعه البلدان مؤخرا خلال الأسبوع الحالي.

واكد البشير في كلمة القاها امام الجلسة الافتتاحية لدورة جديدة للبرلمان السوداني يوم الاثنين 8 اكتوبر/تشرين الاول على أن "فك الارتباط بين دولة الجنوب والمجموعات المتمردة في جنوب كردفان والنيل الأزرق يعزز فرص الوصول الى حل سياسي وسلمي".

واعتبر أن الاتفاق "يعد إنجازا يعبر بالعلاقات بين البلدين من خانة الحرب إلى خانة السلام والتنمية وتطبيع العلاقات"، وقال: "ما كان (الاتفاق) ليتم لولا أن الخصوم بالداخل والخارج يئسوا من أوهام تراودهم بإسقاط النظام".

ووقع السودان وجنوب السودان خلال سبتمبر/ايلول الماضي في أديس أبابا حزمة اتفاقيات لحل القضايا العالقة بينهما لا تشمل منطقة أبيي الغنية بالنفط والحدود، بعد مفاوضات ماراثونية بين الرئيسين عمر البشير وسلفاكير ميارديت.

وكشف الرئيس السوداني عن مساع لإقناع مجموعات متمردة بالعودة إلى البلاد، وقال: "سوف تشهد الأسابيع القليلة المقبلة جهودا حثيثة لاستكمال ضم غالبية من حملوا السلاح ضد الدولة".

وحيا البشير الشعب السوداني على صبره وجلده في تحمل تحديات المرحلة السابقة ومساندته للدولة في تحقيق الأهداف الوطنية وثمن الإنجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية والخطوات التي اتخذتها الدولة لخفض الإنفاق الحكومي ووعد بالمضي قدما في الاتجاه ذاته لاستكمال مشاريع النهضة التنموية والإصلاح الاقتصادي.

واشار الى ان زيارته الأخيرة إلى مصر قبل ثلاثة أسابيع ومن بعدها قدوم رئيس مجلس الوزراء المصري هشام قنديل الى السودان والمباحثات التي تمت في القاهرة والخرطوم، "مثلت نموذجا لوشائج علاقة قوية ناجحة بين البلدين حيث توفرت الإرادة المشتركة والجدية والتطلع للنماء والتعاون بين شعبي البلدين".

وحول العلاقة بين بلاده وليبيا، قال البشير ان "العداء بين البلدين قد زال الآن وانفتحت آفاق التعاون بين الشعبين".

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية