بوتين: تأييد غالبية الروس يعطيني المصداقية المطلوبة للاستمرار في إدارة الدولة

أخبار روسيا

بوتين: تأييد غالبية الروس يعطيني المصداقية المطلوبة للاستمرار في إدارة الدولة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596490/

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تأييد غالبية مواطني البلاد للسلطة يعطي له المصداقية المطلوبة لاستمرار نشاطه في إدارة الدولة. وأضاف أن الخروج من السلطة بسبب انتهاء صلاحياته لن يكون أمرا صعبا بالنسبة إليه.

 أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تأييد غالبية مواطني البلاد للسلطة يعطي له المصداقية المطلوبة للاستمرار في نشاطه المتعلق بإدارة الدولة.

وقال في مقابلة مع قناة "إن تي في" التلفزيونية الروسية بُث في عيد ميلاده الستين يوم 7 أكتوبر/تشرين الأول: "نعم، هناك أناس معارضون ولهم الحق في التعبير عن رأيهم في إطار القانون، بطبيعة الحال. لكن لا نستطيع القول إنهم يمثلون جميع المواطنين الروس. بالعكس، غالبية الروس يؤيدون بوتين، وهذا يعطيني المصداقية المطلوبة للاستمرار في إدارة الدولة إلى حد الآن".

وأضاف بوتين أن موجة الاحتجاجات التي شهدها عدد من المدن الروسية لم تكن مفاجأة بالنسبة له لأنه تعود على الانتقادات، وقال: "في وقتها كنت قد طلبت إعادة النظام في القوقاز، وكنت أحققه منذ البداية. وكانت هناك في الواقع عمليات عسكرية، كانت هناك حرب. ومنذ البداية كان كل ما عملته يتعرض لانتقادات. لكنني كنت مقتنعا تماما بأنه السبيل الوحيد للحفاظ على وحدة الأراضي الروسية. هناك الكثير من القوى التي لا تريد أن تزداد قوة روسيا.  هناك أشخاص في البلاد لا يفهمون أو لا يريدون أن يفهموا هذا وهم يعتقدون بأنه كان من الممكن أن نتصرف بشكل آخر لتكون الأوضاع أفضل... هذا ليس مستغربا".

وأكد بوتين أنه لا يتابع عن كثب نتائج دراسات الرأي العام المتعلقة بمستوى شعبيته، وقال: "طبعا، تصل إلي، وأنا بشكل عام أهتم بها، لكن الأهم هو إحساسي الداخلي بصحة ما أفعله وإحساسي بكيفية رد فعل الناس عليه، ليس فقط رد الفعل من طرف الشريحة الضيقة من المثقفين الذين أحترمهم، لكن رد الفعل من طرف الشعب الروسي كله".

بوتين: الزعامة السياسية ليست في القدرة على الانتقاد لكن في القدرة على العمل البناء

وأعرب الرئيس الروسي عن اعتقاده بأنه من الضروري ألا يكون زعماء المعارضة قادرين على انتقاد السلطة أمام الجماهير فقط، لكن على تحمل المسؤولية الحقيقية عن قطاعات من حياة الدولة وربما الدولة كلها.

وردا على سؤال عن الزعيم المعارض أليكسي نافالني وغيره قال: "إن توجيه انتقادات إلى أحد ما، حتى ولو كانت مبررة، شيء، وتقديم برنامج بناء للعمل شيء آخر. لا أرفض أحدا ولا أريد الاستهانة بمميزات إيجابية لأحد من زعماء المعارضة. لكن، إلى جانب الضجة والتأثير الظاهري، يجب عليه عمل شيء، وأن يبرز قدرته على تحقيق أمر ما. ولا يمكن له أن يسمي نفسه زعيما إلا بعد أن يحقق ذلك. هناك كثيرون يدعون الزعامة، لكن منحهم هذه الصفة شأن عائد إلى المجتمع".

بوتين: الخروج من السلطة بسبب انتهاء صلاحياتي لن يكون صعبا علي

وأكد بوتين أن الخروج من السلطة بسبب انتهاء صلاحياته لن يكون أمرا صعبا بالنسبة إليه، وقال: "لو كنت قد أقدمت على تغيير الدستور من أجل تمديد فترة رئاستي، معناه أنني لست مستعدا للتخلي عن هذه الآليات، عن مقاليد السلطة".

وفي هذا السياق أشار إلى أنه قد تخلى عن الرئاسة عام 2008 وتراجع إلى المنصب الثاني في الدولة، مؤكدا أن الأحاديث عن أنه احتفظ بجميع مقاليد الحكم آنذاك غير صحيحة. وقال: "إذا كانت لدي مثل هذه التجربة (التخلي عن السلطة)، فلن يكون من الصعب أن أكررها مرة أخرى".

بوتين عن الحكم على الفتيات اللواتي رقصن في الكنيسة: حصلن على ما كن يسعين إليه

وحول الفضيحة المتعلقة بإقدام مجموعة من الشابات على الغناء والرقص على مذبح كاتدرائية المسيح المخلص في موسكو في أواخر يناير/كانون الأول هذا العام وما ترتب عنه من عقاب جنائي بحقهن قال: "إنهن حصلن على ما كن يسعين إليه".

ووصف بوتين قرار القضاء باعتقالهن بالمبرر، مشيرا إلى أنه لا يجوز التسامح مع أعمال مخالفة للأخلاق، لأنه سيؤدي حتى إلى انهيار الدولة. وأكد أنه لم يتدخل في قضية هؤلاء الشابات، معترفا بأنه شخصيا فكر في إمكانية العفو عنهن، لكن قرار القضاء كان مختلفا، وحكم عليهن بالسجن لمدة عامين.

وحول ادعاءات الشابات بأن تصرفهن لم يكن موجها ضد الدين بالذات، لكن ضد رئيس الدولة ورئيس الكنيسة، أشار إلى أن التحقيق أكد أن "كل صرخاتهن عن الرئيس كانت مفبركة فيما بعد، وهن لم يصرخن بمثل هذا الكلام في الكنيسة".

وأكد أن هذا يعني أن ادعاءاتهن بالطابع السياسي لعملهن هدفه "أولا جذب الاهتمام، وثانيا الدفاع عن النفس عن طريق وصف ما فعلن من المشاكسة والشغب في الكنيسة بأنه نشاط سياسي".

بوتين: سأنظر في التماس العفو من خودوركوفسكي دون نوايا انتقامية

وفي شأن آخر وهو قضية المدير السابق لشركة "يوكوس" النفطية ميخائيل خودوركوفسكي المحكوم عليه بـ13 عاما على جرائم اقتصادية أكد أنه مستعد للنظر في التماس العفو عنه في حال تقديمه. وقال: "إذا توجه (خودوركوفسكي) بالتماس العفو، سننظر فيه بروح طيبة ودون نوايا انتقامية".

بوتين يعتقد أن سآكاشفيلي سيظل متشبثا بالسلطة في جورجيا

وفي سياق أخر أعرب بوتين عن ثقته بأن الرئيس الجورجي ميخائيل سآكاشفيلي سيحاول بعد هزيمته في الانتخابات البرلمانية الأخيرة الاحتفاظ بالسلطة في يديه على حساب "أصحاب المقاعد الفردية".

وفي رده على سؤال: هل سيتمسك سآكاشفيلي بالسلطة؟ أجاب بوتين بنعم. وأضاف: "أعتقد أن سآكاشفيلي سوف يسعى إلى تعويض خسارته في القوائم الحزبية على حساب الدوائر الفردية".

جدير بالذكر أن اللجنة المركزية للانتخابات الجورجية أعلنت السبت 6 أكتوبر/تشرين الأول، أن النتائج الأولية بعد فرز 100 % من أصوات الناخبين الذين شاركوا في عملية التصويت في 1 أكتوبر/تشرين الأول، تشير إلى أن ائتلاف "الحلم الجورجي" الفائز سيحصل في البرلمان الجديد على 83 مقعدا، بينما سيحصل حزب ميخائيل سآكاشفيلي الحاكم سابقا "الحركة الوطنية الموحدة" على 67 مقعدا من بين 150 مقعدا هي إجمالي مقاعد البرلمان الجورجي.

وتعد بيانات اللجنة المركزية أولية، إذ مازالت المحاكم الجورجية تنظر في شكاوى على نتائج الانتخابات في سبع دوائر بنظام الاقتراع على المقاعد الفردية، يطعن في جميعها ائتلاف "الحلم الجورجي" بفوز معظم المرشحين عن الحزب الحاكم سابقا.

بوتين: نأمل بألا تنظر الولايات المتحدة إلى روسيا كدولة عدوة

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن أمله بأن تنظر الولايات المتحدة الأمريكية إلى روسيا على ارض الواقع  ليس كعدو، بل ان ترى فيها منافسا قويا يمتلك الثالوث النووي.

وقال بوتين: "تعتبرنا الولايات المتحدة، للأسف، عدوا أو خصما حتى الآن، لكنني آمل أن يكون الأمر في الواقع، غير ذلك".

وأشار بوتين "إلى أن العالم يشهد صراعا تنافسيا دائما على الزعامة في مجال الاقتصاد، وكذلك على الموارد". وأضاف بوتين: "لكن هناك إلتزاما براغماتيا أكبر يتصل بكوننا والولايات المتحدة نعتبر القوتين النوويتين الأكبر في العالم. فنوعية وكمية الأسلحة النووية التي نملكها وتملكها الولايات المتحدة لا يمتلك مثلها أحد آخر غيرنا، إذ لدينا نحن فقط الثالوث النووي: السلاح النووي على الأرض وفي المحيط وفي الجو. ونحن الآن بصدد العمل على برنامج ضخم شامل لتحديث سلاحنا النووي".

المصدر: وكالات روسية + "روسيا اليوم"

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة