سانا: الجيش يتصدى لمجموعتين مسلحتين حاولتا التسلل من الأراضي اللبنانية إلى سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596423/

افادت الوكالة السورية للانباء الاحد 7 أكتوبر/ تشرين الأول ان الجيش السوري اوقع إصابات مباشرة في صفوف مجموعتين مسلحتين حاولتا التسلل من الأراضي اللبنانية في موقعين بريف تلكلخ ليلة السبت، فيما أفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" بمقتل 60 شخصا على الأقل السبت في مناطق مختلفة من سورية.

افادت الوكالة السورية للانباء الاحد 7 أكتوبر/ تشرين الأول ان الجيش السوري اوقع إصابات مباشرة في صفوف مجموعتين مسلحتين حاولتا التسلل من الأراضي اللبنانية إلى سورية في موقعين بريف تلكلخ ليلة السبت.

ونقلت الوكالة عن مصدر بالمحافظة قوله ان المجموعتين حاولتا التسلل عند موقعي حالات وادلين مؤكدا ايقاع اصابات مباشرة في صفوف المسلحين في حين فر المتبقين الى داخل الاراضي اللبنانية.

كما أشارت الوكالة ان وحدة من الجيش اكتشفت خلال ملاحقتها المجموعات المسلحة في قدسيا بريف دمشق السبت نفقا يمتد من جامع العمري وحتى معمل على أطراف قدسيا استخدمه المسلحون لتخزين الأسلحة.

وذكر مصدر عسكري للوكالة أنه تم العثور داخل النفق على ثلاث عبوات ناسفة تزن كل منها خمسين كغم والعشرات من زجاجات المولوتوف المعدة للتفجير وكمية من المخدرات. كما عثرت وحدة من الجيش على معمل لتصنيع العبوات الناسفة وعدد من قذائف الهاون في حي الخابوري بالهامة.

وأفادت "سانا" بان الجهات المختصة نفذت السبت عدة عمليات نوعية استهدفت المجموعات المسلحة في ريف ادلب الشمالي أسفر عنها القضاء على العشرات منهم.

ونقلت الوكالة عن مصدر رسمي أن الجيش السوري اشتبك السبت مع مجموعات مسلحة في احياء الموظفين وجبيلة والبعاجين والرشدية وأوقعت في صفوفها عددا كبيرا من القتلى والجرحى.

وفي حمص أفادت الوكالة ان عمليات ملاحقة من قبل الجيش السوري ادت الى القضاء على حسن محب الدين وهو قائد احدى المجموعات المسلحة والتي تحمل اسم كتيبة "صقور الاسلام" وعدد آخر من المسلحين.

وفي ريف درعا قالت الوكالة ان الجهات المختصة واصلت ملاحقة المسلحين في بلدتي المسيفرة والكرك الشرقي وأوقعت في صفوفهم خسائر.

وذكر مصدر رسمي للوكالة أنه عرف من بين المسلحين المقتولين جراء الاشتباك كل من محمد احمد عمر وعدنان الزعبي وعلي محمد اللطفي وهم من بلدة المسيفرة وعبد الرؤوف العصافرة من بلدة الكرك الشرقي.

المرصد السوري: مقتل ستين شخصا معظمهم في دمشق وريفها وفي منطقة الحولة بمحافظة حمص

من جانبها نقلت وكالة "رويترز" عن المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 60 شخصا على الأقل السبت في مناطق مختلفة من سورية، معظمهم في دمشق وريفها وفي منطقة الحولة بمحافظة حمص.

وقال المرصد إن اشتباكات وقعت بين القوات الحكومية ومسلحي المعارضة في أنحاء البلاد، وإن بين القتلى 36 جنديا نظاميا.

 وتعرضت أحياء عدة بحلب لقصف من قبل الجيش النظامي، في حين شهدت داريا وزملكا والغوطة الشرقية بريف دمشق مواجهات بين الجانبين.

المصدر: "سانا" + "رويترز"