نتانياهو: موقف باراك من تقسيم القدس لا يعكس موقف الحكومة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59613/

أكد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو يوم 12 ديسمبر في الاجتماع الوزاري الأسبوعي الدوري المصغر، ان اقتراح وزير الدفاع إيهود باراك بتقسيم القدس بين الإسرائيليين والفلسطينيين لا يعكس موقف الحكومة، انما هو رأي باراك وحزب "العمل" الذي يتزعمه.

أكد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو يوم  12 ديسمبر في الاجتماع الوزاري الأسبوعي الدوري المصغر، ان اقتراح وزير الدفاع إيهود باراك بتقسيم القدس بين الإسرائيليين والفلسطينيين لا يعكس موقف الحكومة، انما هو رأي باراك وحزب "العمل" الذي يتزعمه.

وكان إيهود باراك قد طرح في اثناء وجوده بالولايات المتحدة الأمريكية قبل أيام، فكرة تقسيم القدس بحسب الأحياء العربية واليهودية فيها، على ان يتم العمل بهدف التوصل الى صيغة، يتمكن الإسرائيليون والفلسطينيون بموجبها من إدارة شؤون الأماكن المقدسة في المدينة القديمة.
كما شدد باراك على ان حل الدولتين يعتبر "الشرط الأهم لتتمكن إسرائيل من تحقيق الحلم الصهيوني".
وفي الشأن ذاته لوح وزير التجارة والصناعة بنيامين أليعازر الى احتمال انسحاب وزراء حزب "العمل" من حكومة الائتلاف، "في حال لم تبدا عملية التسوية مع الفلسطينيين"، مشترطا طرح كافة القضايا العالقة والشائكة على طاولة الحوار، وذلك دون ان  يحدد  الوزير فترة زمنية يتم انسحاب وزراء "العمل" من الحكومة بانقضائها.
وعبر بن أليعازر عن اعتقاده بأن الأسابيع القادمة ستكون "حاسمة وستشهد اختيار اما طريق المفاوضات لحل القضايا الرئيسة، واما الاستمرار في اعتماد نهج المماطلة، الذي سيؤدي في المحصلة النهائية الى الضغط على إسرائيل وإجبارها على حلول، وعزلها عن المجتمع الدولي".
يذكر ان إيهود باراك كان قد تقدم بهذا المقترح ايضا عبر صحيفة "هآرتس" في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، الأمر الذي دفع برئيس الوزراء الإسرائيلي حينها للرد الفوري والإعلان مجددا ان القدس "عاصمة الدولة اليهودية الأبدية غير القابلة للتقسيم".
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية