50 قتيلا وجريحا على الأقل في تفجيرين انتحاريين بالعراق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59603/

قتل 17 شخصا على الأقل وجرح 25 آخرون يوم 12 ديسمبر/كانون الاول في هجوم انتحاري استهدف المجمع الحكومي لمحافظة الأنبار وسط مدينة الرمادي غربي العراق، وحسب مصادر أمنية محلية فإن الهجوم تم بسيارة ملغمة كان يقودها انتحاري باتجاه بوابة مبنى الحكومة الذي يضم مجلس المحافظة وقيادة الشرطة والدوائر الأمنية الحساسة.

قتل 17 شخصا على الأقل وجرح 25 آخرون يوم 12 ديسمبر/كانون الاول  في هجوم انتحاري استهدف المجمع الحكومي لمحافظة الأنبار وسط مدينة الرمادي غربي العراق، وحسب مصادر أمنية محلية فإن الهجوم تم بسيارة ملغمة كان يقودها انتحاري باتجاه بوابة مبنى الحكومة الذي يضم مجلس المحافظة وقيادة الشرطة والدوائر الأمنية الحساسة.

ووبعد الانفجار مباشرة شوهد تواجد مكثف للقوات الأمنية والعسكرية فيما تم تطويق منطقة الحادث وقُطعت جميع الطرق المؤدية إليها، كما تحدثت المصادر عن رفع حالة الاستنفار الأمني في المحافظة تحسبا لوجود سيارات ملغمة أخرى.

من جهة اخرى أفاد مصدر في شرطة محافظة الأنبار أن ضابط شرطة برتبة عقيد نجا من محاولة اغتيال بانفجار عبوة ناسفة جنوب الرمادي أسفرت عن إصابة أحد عناصر حمايته.

وقال المصدر ان عبوة ناسفة كانت مزروعة قرب المرآب الموحد جنوب مدينة الرمادي انفجرت مستهدفة موكب عقيد الشرطة مالك عبيد الفهداوي، مما أسفر عن إصابة أحد حمايته بجروح، فيما لم يصب الفهداوي بأي أذى.

وفي حادث منفصل، قتل شخصان وأصيب 4 بجروح في تفجير انتحاري استهدف صباح يوم الأحد موكبا حسينيا في محافظة ديالى شرقي العراق وفقا لما ذكره مصدر أمني عراقي.

وأوضح المصدر أن انتحاريا فجر نفسه بحزام ناسف وسط موكب حسيني في منطقة الكاطون بغرب بعقوبة مركز محافظة ديالى، مما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 4 آخرين بجروح خطيرة، وإلحاق إضرار مادية بالمنازل القريبة.

وكانت السلطات الأمنية العراقية أعلنت تسجيل العديد من الحوادث الأمنية أمس السبت منها مقتل ضابط في الشرطة برتبة ملازم بالقرب من منزله الكائن شرقي مدينة الموصل، وانفجار عبوة ناسفة زرعت على جانب أحد الشوراع في حي الكرادة وسط بغداد أسفرت عن جرح ثلاثة أشخاص.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية