ساحل العاج.. غباغبو يعرض إجراء مفاوضات لإنهاء الأزمة وواتارا يشترط تنحية غباغبو عن السلطة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59587/

استبعد رئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران غباغبو احتمال استئناف الحرب الاهلية في البلاد ، وطالب بإجراء مفاوضات من أجل إنهاء الأزمة الناجمة عن النزاع بشأن نتائج انتخابات الرئاسة التي جرت يوم 28 نوفمبر. الا ان منافسه السان واتارا الفائز بانتخابات ساحل العاج رفض الدخول في أي مفاوضات بشأن تسوية النزاع على السلطة قبل تنحي الرئيس لوران غباغبو.

استبعد رئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران غباغبو احتمال استئناف الحرب الاهلية في البلاد، وطالب السبت 11 ديسمبر/كانون الاول بإجراء مفاوضات من أجل إنهاء الأزمة الناجمة عن النزاع بشأن نتائج انتخابات الرئاسة التي جرت في 28 نوفمبر.
وتعتبر هذه أول إشارة من غباغبو إلى استعداده للتفاوض من أجل إنهاء الأزمة السياسية الداخلية.
الا ان السان واتارا الفائز بانتخابات ساحل العاج( حسب معطيات لجنة الانتخابات المركزية)  رفض من جانبه الدخول في أي مفاوضات حول تسوية النزاع على السلطة قبل تنحي الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو.
وقال باتريك أتشي المتحدث باسم الحكومة الجديدة التي شكلها واتارا إن الحكومة لا تعارض الحوار ولكنها تطلب اعترافا من غباغبو بأنه خسر الانتخابات الرئاسية .
ويتمسك كل من واتارا وغباغبو بأنه هو رئيس البلاد، كما اختار كل منهما أيضا رئيسا للوزراء وعين وزراء في حكومتين منفصلتين.
هذا وتفاقمت الاوضاع في هذا البلد الافريقي بعد اجراء الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية واعلان نتائجها. وحسب معطيات لجنة الانتخابات المركزية حصل الرئيس الحالي لوران غباغبو على 45.9% من اصوات الناخبين، بينما صوت 54.1 % من الناخبين لصالح رئيس المعارضة رئيس وزراء البلاد السابق السان واتارا. وقد ألغى المجلس الدستوري فيما بعد نتائج التصويت في سبع محافظات شمال البلاد، ما اسفر عن فوز غباغبو في الانتخابات. ورفض واتارا الاعتراف بهذا الوضع واعلن نفسه رئيسا للبلاد وأدى القسم الرئاسي وأجرى  مراسم تنصيب نفسه. وكان منافسه  غباغبو قد قام قبل ذلك بنفس هذا الشيء.
ويجب الاشارة الى ان اوتارا حظي بدعم من هيئة الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي وفرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا.
المصدر : وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك