رحيل "دونجوان السينما المصرية" أحمد رمزي

متفرقات

رحيل
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595741/

أفادت تقارير صحفية بأن الفنان المصري الكبير أحمد رمزي توفي عصر الجمعة 28 سبتمبر/أيلول عن عمر يناهز 82 عاماً، اثر سقوطه على الأرض داخل فيلته بالساحل الشمالي.

أفادت تقارير صحفية بأن الفنان المصري الكبير أحمد رمزي توفي عصر الجمعة 28 سبتمبر/أيلول عن عمر يناهز 82 عاماً، اثر سقوطه على الأرض داخل فيلته بالساحل الشمالي.

ووفقا لوسائل اعلام مصرية، حاول رمزي الاستغاثة بالعاملين معه إلى أن تم نقله على الفور إلى مستشفى العلمين التي لفظ أنفاسه الأخيرة به.

وقال سامح الصريطي وكيل نقابة الفنانين لـ"بوابة الأهرام" أنه سيتم دفن رمزي بالساحل الشمالي طبقا لوصيته، ليغلق بذلك باب الجدل والنقاش الذي دار منذ إعلان خبر وفاة رمزي يوم أمس، حول نقل جثمانه من حيث يقطن بأحد شاليهات الساحل الشمالي ليتم دفنه بالقاهرة أم ستطبق وصيته بالدفن هناك. وأضاف الصريطي ان العزاء سيقام يوم الإثنين المقبل بمسجد الحامدية الشاذلية.

وقال الفنان أشرف عبد الغفور نقيب الممثلين إن رمزي "فنان قدير وعلامة من علامات السينما المصرية، وأحد نجومها الذين برزوا بنوع خاص ومواصفات خاصة، وكان الفتى الأول للسينما المصرية في حقبة معينة من تاريخها".

هذا واشتهر أحمد رمزي بأداء أدوار الشاب الدنجوان حتى أطلق عليه لقب "دنجوان السينما المصرية" وهو من مواليد 23 مارس 1930 من أم أسكتلندية وأب مصري.  والتحق رمزي بكلية التجارة الا أنه لم يكمل دراسته بعد أن اكتشفته السينما والرياضة.

وامتد مشواره الفني لأكثر من 58 عاماً، قدم خلاله 21 فيلماً سينمائياً ومسلسلا وحيدا هو "وجه القمر" مع رفيقة مشواره الفني فاتن حمامة. وكانت أولى بطولات رمزي في فيلم "أيامنا الحلوة" عام 1955 بصحبة عمر الشريف صديقه الصدوق وعبد الحليم حافظ وفاتن حمامة.

ومن أشهر أعماله الفنية أيضا فيلم "ثرثرة فوق النيل" و"أيام وليالي" و"صراع في المينا" و"صوت من الماضي"و" القلب له أحكام" و"شياطين الجو"وغيرها.

وكالات