اعتقال العشرات في اشتباكات وسط موسكو وسان بطرسبورغ على خلفية مقتل مشجع فريق كرة قدم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59574/

اصيب نحو 30 شخصا بجروح واعتقل حوالي 70 آخرين وسط موسكو اثناء قيام مجموعة من مشجعي كرة القدم الروس باثارة الشغب في ساحة مانيج قرب الكرملين يوم السبت 11 ديسمبر/كانون الاول. كما شهدت سان بطرسبورغ مظاهرات غير مرخصة ادت الى اعتقال حوالي 60 شخصا. وشدد وزير الداخلية الروسية رشيد نورعلييف على انضمام "شبيبة يمينية متطرفة" الى المشاركين في الاحتجاجات وعلى قيامها باستفزاز اعمال الشغب والاشتباكات.

اصيب نحو 30 شخصا بجروح واعتقل حوالي 70 آخرين وسط موسكو اثناء قيام مجموعة من مشجعي كرة القدم الروس باثارة الشغب في ساحة مانيج قرب الكرملين يوم السبت 11 ديسمبر/كانون الاول، حيث بادر المئات منهم الى الاشتباك مع بعض سكان العاصمة المنحدرين من شمال القوقاز مما اضطر قوات شرطة مكافحة الشغب الى استخدام الهراوات لتفريقهم ومنعهم من الخروج الى الطريق لقطعه.
ورد المشجعون بالقاء الزجاجات الحارقة على رجال الشرطة كما اشعلوا القنابل الدخانية، وعمدوا الى تخريب شجرة عيد الميلاد المنصوبة في الساحة وبدأوا بالقاء زينتها والعابها على عناصر الشرطة.
وتفيد المعلومات الواردة عن حدوث اشتباكات بين المشجعين وعناصر شرطة مكافحة الشغب بين الفينة والاخرى، كما ان محاولات الشرطة الحثيثة لردع المشجعين عن الخروج الى الطريق لم تمنعهم من اغلاقه لبعض الوقت.

وتعرض عدة اشخاص من الاقليات القومية القوقازية لضرب مبرح من قبل المشجعين في محطة مترو "اخوتني رياد" الواقعة تحت الساحة الحمراء.
وفي التفاصيل ان المشجعين اقاموا في المحطة مظاهرة احتجاج ارتجالية ومن ثم اعتدوا على  عدة اشخاص بالضرب بعد اخراجهم من عربات القطار، حيث اصيبوا بجروح جدية كما فقد بعضهم الوعي ومن ثم سارعت عناصر الشرطة الى اسعافهم واخراجهم من المكان.
كما حطم المشجعون مصابيح الاضاءة اثناء نزولهم على السلم المتحرك الى عمق المحطة.

يذكر ان المشجعين اجتمعوا في ساحة مانيج لاحياء ذكرى مقتل رفيقهم، مشجع فريق "سبارتاك" ايغور سفيريدوف خلال اشتباك وقع في بولفار كرانشتاد  بموسكو بتاريخ 6 من الشهر الجاري.
هذا وتجمع في وقت سابق من اليوم حوالي 3 آلاف شخص في منطقة محطة المترو "فودني ستاديون" لوضع اكاليل الزهور  في مكان مقتل رفيقهم سفيريدوف، ولم يقتصر هذا التجمع فقط على مشجعي فريق سبارتاك، اذ شاركهم حزنهم مشجعون من فرق رياضية اخرى مثل "دينامو" و "تسيسكا".
يذكر انه بعد منتصف الليل من يوم الاثنين 6 ديسمبر الجاري  وقع اشتباك قرب موقف للحافلات في بولفار كرونشتاد بمنطقة غولوفينسك بموسكو بين مجموعة من سكان العاصمة من اصول قوقازية ومجموعة من مشجعي نادي "سبارتاك" قتل خلاله الشاب الروسي سفيريدوف .
وبينت التحقيقات الاولية ان المدعو آسلان تشيركيسوف من سكان جمهورية قبردين بلقار القوقازية قام اربع مرات باطلاق الرصاص المطاطي من مسدس كان معه على سفيريدوف مما تسبب بمقتله متأثرا بجراح في رأسه.

بالتزامن مع الاحداث وسط موسكو، شهدت عاصمة الشمال سان بطرسبورغ كذلك مظاهرات غير مرخصة احتجاجا على مقتل مشجع نادي  "سبارتاك"موسكو ايغور سيريدوف، حيث اعتقلت الشرطة ظهر اليوم حوالي 60 شخصا.
وكان حوالي الفي شخص من مشجعي نادي  "زينيت" بطرسبورغ قد تجمعوا في احدى الساحات وسط المدينة. هذا ولم يصب احد خلال محاولة شرطة مكافحة الشغب وقف مسيرة الاحتجاج.

وزير الداخلية الروسية : لا احد في بلدنا  يحق له مخالفة القانون

وردا على هذه الاحداث اعلن وزير الداخلية الروسية رشيد نورعلييف موجها كلامه لمنظمي المظاهرة غير المرخصة  ان الشرطة ستعمل بحزم وصرامة في اطار القانون لان لا احد يستطيع الاستهتار بحياة وصحة المواطنين.
وقال نورعلييف حول مقتل مشجع فريق "سبارتاك" سفيريدوف "لن يهرب احد من المسؤولية".
وشدد الوزير الروسي على واقع انضمام "شبيبة يمينية متطرفة" الى المشاركين في المسيرة الاحتجاجية و على "قيامها باستثارة  اعمال الشغب التي ادت الى حدوث اشتباكات جماعية".
وتابع نورعلييف موجها كلامه للجميع بما فيهم لمنظمي احداث الشغب "لا احد في بلدنا  يحق له  مخالفة القانون وستقوم اجهزة الامن بتوفير النظام والامان لمواطنينا".

خبير اجتماعي : وراء هذه الاشتباكات تقف منظمات قومية متطرفة

وفي مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" حول هذا الموضوع اشار مدير معهد العولمة والحركات الاجتماعية بوريس كوغورليتسكي الى ان هذا الموضوع غير رياضي  وليس للرياضة اي علاقة به. وقال "من الواضح ان وراء هذه الاشتباكات  يوجد اشخاص ينظمون العنف، وتقف  وراءها نفس المجموعات المسؤولة عن مقتل الطلاب والعمال الاجانب في موسكو وباقي مناطق البلاد، وهي منظمات قومية متطرفة، وهم من ينظم مثل هذه الاعمال".
واضاف "لا بد من وقف الدعاية الخفية للتعصب القومي، كما ان وسائل الاعلام لا تتصدى بحزم لمثل  هذه الدعاية. ويجب البدء بنقاش واسع حول القضايا الاجتماعية في البلاد".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)