مؤتمر تغير المناخ في كانكون المكسيكية يقسم المسؤولية عن غازات الاحتباس الحراري

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59570/

اختتمت يوم 11 ديسمبر/كانون الاول في مدينة كانكون المكسيكية اعمال مؤتمر الدول المشاركة في اتفاقية الامم المتحدة الاطرية الخاصة بتغير المناخ بتبني رزمة من القرارات الهامة. وشاركت في المؤتمر 194 بلدا. واستغرق الاجتماع الختامي 7 ساعات.

اختتمت يوم 11 ديسمبر/كانون الاول  في مدينة كانكون المكسيكية اعمال مؤتمر الدول المشاركة في اتفاقية الامم المتحدة الاطرية الخاصة بتغير المناخ بتبني رزمة من القرارات الهامة. وشاركت في المؤتمر 194 بلدا. واستغرق الاجتماع الختامي له 7 ساعات.
واتخذ المشاركون في المنتدى  قرارات تخص توزيع وتحديد مسؤولية الدول المتطورة والنامية عن  تقليص الغازات المؤدية الى الاحتباس الاحتباس الحراري والاجراءات الوقائية الرامية الى حماية الغابات في كوكبنا. ووافق المشاركون على  مشروع انشاء ما يسمى بـ "الصندوق الاخضر"، وذلك بهدف تمويل مشاريع تساعد دولا تعاني اكثر من دول اخرى من التغيرات المناخية. واتفق المشاركون في المؤتمرعلى آلية نقل التكنولوجيات "النظيفة" الى الدول النامية.
ورغم ان اتفاقية الامم المتحدة المذكورة تقضي باتخاذ القرارات  بالاجماع  فان البيان الختام تم اقراره بغض النظرعن اعتراض  الوفد البوليفي الذي رفض توقيع البيان. وقد اعرب الممثلون البوليفيون عن عدم موافقتهم على  بعض بنود البيان الختامي. إلا ان المشاركين الاخرين في المؤتر قرروا تبني البيان.
هذا مع العلم ان كثيرين من المشاركين في المؤتمر اعترفوا  بان البيان الختامي  لا يعد وثيقة مثالية  وبانه  ليس كل الملاحظات والتمنيات الواردة من الوفود المشاركة في المؤتمر انعكست فيه. لكن الوثيقة الختامية  تشكل - بحسب رأي الغالبية -  اساسا لاتخاذ المزيد من الخطوات التقدمية في مجال مواجهة التغيرات المناخية، وذلك اثناء انعقاد المؤتمر الدوري القادم في جنوب إفريقيا.
وقالت باتريسيا اسبينوسا وزيرة الخارجية المكسيكية ، رئيسة المؤتمر ان القرارات المتخذة في كانكون تفتح آفاقا جديدة لتعاون الاسرة الدولية في قضية حماية البيئة . وشددت باتريسيا اسبينوسا على اهمية جو الانفتاح التام الذي ساد في المؤتمر مما  يسهم في استعادة الثقة بعملية المفاوضات الجارية في اطار اتفاقية الامم المتحدة الخاصة بتغير المناخ.
واشاد ألكسندر بيدريتسكي  مستشار رئيس روسيا الاتحادية وممثله الخاص لشؤون  تغير المناخ الذي ترأس الوفد الروسي في المؤتمر ، اشاد بنتائج عمل المؤتمر. وقال بيدريتسكي ان  الوثيقة الختامية ترضي روسيا، اذ انها تفتح  امكانيات جيدة لبذل المزيد من الجهود الدولية المشتركة الرامية الى مواجهة تغير المناخ.
يذكر ان الكثيرين  من المراقبين و المشاركين في المؤتمر شككوا  في نجاحه حتى غداة انعقاده مبررين رأيهم هذا  بوجود تناقضات حادة بين الدول المتطورة من جهة والدول النامية من جهة اخرى الى جانب تباين الاراء في بعض المسائل الهامة لدى بعض الوفود.
ورغم انه لم يتم التوصل الى وفاق تام  في الجلسة الختامية  فان  الجهود التي بذلتها رئيسة المؤتمر اسبينوسا واتصالاتها بفرق العمل اثناء اعداد البيان الختامي ادت الى  نجاح المؤتمر وتبني الوثيقة الختامية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك