موسكو تعول على عدم توجيه ضربة إلى إيران وتقترح عقد اجتماع السداسية في الشهر القادم

أخبار العالم

موسكو تعول على عدم توجيه ضربة إلى إيران وتقترح عقد اجتماع السداسية في الشهر القادم
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595675/

أعلن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي يوم 28 سبتمبر/أيلول أن موسكو تعول على عدم توجيه ضربة إلى إيران في العام الجاري ولا في العام المقبل وقال:" مهما نشرت وسائل الإعلام من الأنباء فإننا نعول على عدم توجيه ضربة إلى إيران لا قبل انتهاء العام الجاري ولا في العام المقبل.

أعلن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي يوم 28 سبتمبر/أيلول أن موسكو تعول على عدم توجيه ضربة إلى إيران لا في العام الجاري ولا في العام المقبل وقال:" مهما نشرت وسائل الإعلام من الأنباء فإننا نعول على عدم توجيه ضربة إلى إيران  قبل انتهاء العام الجاري ولا في العام المقبل. وأية خطوة تتخذ  على صعيد  مجابهة عسكرية يمكن أن تزيل الآمال  ببلوغ اتفاق".

وبحسب قول ريابكوف فإن العقوبات التي لا تزال  تتوسع والتي تتحدث حولها بعض الدول ذات النفوذ تعرقل عملية المفاوضات.

 روسيا تقترح عقد اجتماع اللجنة السداسية مع إيران في أكتوبر/تشرين الأول القادم

وأعلن سيرغي ريابكوف أن موسكو تقترح عقد اجتماع اللجنة السداسية مع إيران على مستوى المدراء السياسيين فورا ، أي في أكتوبر/تشرين الأول القادم.

وقال:" نود أن تعقد جولة مقبلة للجنة السداسية  مع الممثلين الإيرانيين بأسرع وقت ممكن. ونعتبر أنه يجب الاتفاق على موعد ومكان عقد هذه الجولة. وأضاف قائلا:"  نقترح أن  تبادر السداسية إلى طرح اقتراح بهذا الشأن".

وقال مجيبا على سؤال وجهته إليه وكالة "إنترفاكس" الروسية للأنباء عن إمكانية عقد هذا للقاء في موسكو مجددا قال:" لا نقترح موسكو لغياب اتفاق على إمكانية عقد لقاء كهذا في الموعد المذكور".

وأوضح قائلا:" لم يجمع أولئك الذين يجرون المفاوضات على وجوب عقد هذه الجولة من المفاوضات". ومن جهة أخرى أشار الوزير إلى وجود قنوات أخرى للحوار مع الإيرانيين، " وليس من الضروري أن تكون تلك القنوات قنوات شاملة التمثيل. وقد عقد في اسطنبول لقاء كاثرين اشتون بسعيد جليلي. ولعل لقاءات كهذا ستستمر".

وأعاد ريابكوف إلى الأذهان أن كلا من إيران والولايات المتحدة ستشهد عما قريب حملات انتخابية مما سيشكل عقبات في التخطيط لعقد لقاءات. وقال: " نود  ألا تؤثر الحملات الانتخابية على ذلك ، علما أن عملية المفاوضات يجب أن تستمر في أي حال من الأحوال".

المصدر: وكالة "إنترفاكس" الروسية للأنباء