المتحف القبطي.. بانوراما مصرية تحكي التاريخ

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59562/

أعمال فنية وتراثية من الفن القبطي تعرض في قصر الأمير طاز بمناسبة الإحتفال بمرور 100 عام على إنشاء المتحف القبطي في العاصمة المصرية .

أعمال فنية وتراثية من الفن القبطي تعرض في قصر الأمير طاز بمناسبة الإحتفال بمرور 100 عام على إنشاء المتحف القبطي في العاصمة المصرية.
شهدت القاهرة احتفالية 100عام على انشاء المتحف القبطي و بهذه المناسبة سلط معرض فنى اقيم فى قصر الامير طاز الضوء على روائع العصر القبطي والإسهام التاريخي  للأقباط فى  تشكيل تراث مصر الحضاري.

ويضم المعرض الذى يحمل عنوان "كشف الستار عن الفن القبطي"  200 قطعة أثرية  تم اختيارها من مجموعات متحفية عديدة فى مصر حيث يتم عرضها معا لأول مرة. وتمثل تلك القطع الأثرية  كنوزا تم إزاحة الستار عنها واكتشافها من جديد بإخراجها من مواقع تخزينها فى المتحف القبطي بالاضافة الى قطع أثرية جاءت من متاحف اخرى.

ويضم المعرض أيقونات بديعة الألوان قام برسمها مشاهير فن الأيقونات إضافة إلى مشاهدة أفاريز حجرية وخشبية تحوي تصميمات ساحرة ومثيرة للاهتمام تم اكتشافها في الأديرة والكنائس القديمة ومخطوطات مزخرفة من مقتنيات المتحف القبطي ومن بينها مخطوطات من مجموعة نجع حمادى الشهيرة ورسائل قديمة تفتح نافذة على الحياة الاجتماعية وحياة الرهبنة خلال الحقبة القبطية .
ويتواصل المعرض مع فكرة إبراز بقاء الديانات القديمة عبر الزمان حيث تتمثل فى وجود بعض المصنوعات اليدوية التى تظهر بوضوح تداخل العناصر التى ترجع إلى العصور الفرعونية، واليونانية الرومانية مع باكورة العصر المسيحي بشكل لافت للأنظار، حيث كان يميل الفن القبطي لاستخدام اللغة البصرية التى لجأت إليها العصور السابقة عليه لتساعده على تقديم ما يتعلق بالديانة الجديدة من مفاهيم.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية