نجاد يدعو لإقامة نظام عالمي جديد ووفدا أمريكا واسرائيل يقاطعان كلمته

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595545/

دعا الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد اليوم الاربعاء 26 سبتمبر/ أيلول في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، دعا لإقامة "نظام عالمي جديد"، مؤكدا ان الرأسمالية، بحسب وجهة نظره، ليست لديها القدرة على حل المشاكل القائمة.

دعا الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد اليوم الاربعاء 26 سبتمبر/ أيلول في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، دعا لإقامة "نظام عالمي جديد"، مؤكدا ان الرأسمالية، بحسب وجهة نظره، ليست لديها القدرة على حل المشاكل القائمة.

وامتنع نجاد هذه المرة عن هجومه المباشر المعتاد على الولايات المتحدة واسرائيل، مكتفيا بتوجيه نقده إلى النظام العالمي القائم وكذلك نمط الحياة الغربي.

وقال: " إن العالم بحاجة إلى نظام جديد، نظام  من شأنه ان يعيد ميلاد الكرامة الإنسانية".

وأشار: "لقد إنسحبت الماركسية من الساحة العالمية، أما الرأسمالية فوضعت نفسها بين شقي الرحى ولم تعد قادرة على التصرف حيال المشاكل". كما أكد أحمدي نجاد على أهمية حركة عدم الإنحياز التي تترأسها إيران حاليا.

من جهة اخرى دعا الرئيس الإيراني الدول النامية "لإتخاذ موقف صلب تجاه الأقلية المتسلطة وأن تسعى لعزلها".

وحاول نجاد تلافي الدخول في جدال مباشر حول المواجهة الحالية بين إيران والدول الغربية بشأن الطموحات النووية لطهران. ولكن على الرغم من ذلك أكد قائلا: "إن تلك الدول التي صنعت لنفسها ترسانات مكونة من آلاف مؤلفة من الرؤوس النووية ليس لها الحق أن توجه مطالبها للآخرين".

والجدير بالذكر أن الوفدين الأمريكي والإسرائيلي قاطعا كلمة نجاد، في حين انسحب الوفد الكندي أثناء إلقاء نجاد لها.

من جهته استبعد المحلل السياسي إيال عليمة ان تأخذ اسرائيل على محمل الجد خطاب الرئيس الايراني حيال نشوب حرب عالمية ثالثة، في الوقت التي تنظر بحذر الى دعواته لازالة اسرائيل. واضاف ان اسرائيل توصلت الى استنتاج بان واشنطن لا تنوي ضرب ايران قبل الانتخابات الرئاسية، موضحا ان تل أبيب تدعو لابقاء الخيار العسكري مفتوحا.

المصدر: وكالات