اسرائيل تغلق مجالها الجوي وموانئها البرية والبحرية قبيل عيد الغفران

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595444/

أغلقت اسرائيل يوم الثلاثاء 25 سبتمبر/ أيلول مجالها الجوي وطرق النقل المشترك على الحدود قبيل حلول أحد أهم الأعياد في التقويم اليهودي المسمى بعيد الغفران.

أغلقت اسرائيل يوم الثلاثاء 25 سبتمبر/ أيلول مجالها الجوي وطرق النقل المشترك على الحدود قبيل حلول أحد أهم الأعياد في التقويم اليهودي المسمى بعيد الغفران.

اسم "يوم الغفران" الشائع في اللغة العربية إشارة إلى هذه المناسبة اليهودية ينجم عن الغاية المركزية من هذا اليوم وهي الاستغفار وطلب الرحمة. أما الاسم العبري "يوم كيپور" فمعناه "يوم التكفير" أو "يوم غسل الخطايا". وكلمة "كيپور" مشتقة من جذر سامي قديم يوجد في اللغة الأكدية بمعنى "غسل"، ويستخدم في اللغة العبرية بمعنى "تكفير" فقط.  ويترجم هذا المسمى كذلك كيوم القيامة، إذ يقوم الرب في اليوم السابق على العيد بإنزال حكمه على الأحياء فيما يخص العام القادم.

ويبدأ عيد الغفران مع غروب الشمس ويمتد حتى الغروب التالي، غير أنه مع حلول الساعة 13.00 بحسب التوقيت المحلي تم إغلاق المجال الجوي للبلاد إضافة للموانئ البرية والبحرية، كما ستتوقف وسائل المواصلات المختلفة والسكك الحديدة بجميع أنحاء الدولة عن العمل في غضون ساعة أو ساعتين. وستوقف محطات الرديو والتلفاز بثها، وستقفل المحال التجارية وأماكن اللهو والتسلية أبوابها.

 من جهة أخرى سيتم فرض نظام عزلة في الأراضي الفلسطينية، بينما سيتم تشديد الإجراءات والتدابير الأمنية في الأقاليم ذات الأغلبية السكانية المسلمة، حيث لا يتبع العرب تقاليد وشعائر يوم الغفران وهو ما يؤدي أحيانا إلى مصادمات بينهم وبين اليهود المتعصبين والمتشددين دينيا.

يذكر أن يوم الغفران الذي يحتفل به اليهود غدا يأتي على خلفية توتر يشوب العلاقات المصرية الإسرائيلية، كما أن حرب أكتوبر/ تشرين الأول 1973 كانت صادفت بدايتها يوم الغفران من ذلك العام الذي تمكن الجيش المصري فيه من استرداد شبه جزيرة سيناء التي احتلتها اسرائيل لمدة 6 سنوات.

المصدر: وكالة "إيتار - تاس" الروسية للأنباء + وكالات

الأزمة اليمنية