حزب تركي يدعو الحكومة الى اجراء مفاوضات مع الاكراد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595395/

دعت جولتان كيساناك زعيمة حزب السلام والديمقراطية، وهو أكبر حزب تركي مؤيد للاكراد، الى اجراء مفاوضات بين الحكومة والمتشددين الاكراد للحيلولة دون تصاعد العنف الذي تعتبره بأنه يمكن ان يقوض جهود وضع دستور جديد للبلاد أكثر ليبرالية.

دعت جولتان كيساناك زعيمة حزب السلام والديمقراطية، وهو أكبر حزب تركي معارض مؤيد للاكراد، الى اجراء مفاوضات بين الحكومة والمتشددين الاكراد للحيلولة دون تصاعد العنف الذي تعتبره بأنه يمكن ان يقوض جهود وضع دستور جديد للبلاد أكثر ليبرالية.

ونقلت وكالة "رويترز" يوم الاثنين 24 سبتمبر/ايلول عن كيساناك قولها " ان العنف السائد الان من الجانب الكردي ، كما انه يتحدى سياسة الدولة. واذا اشتد القتال أكثر فهناك خطر من ان يتسع الى اشتباكات عرقية مع تصاعد التوتر الاجتماعي".

واضافت: "دعونا نعود الى طريق الحوار والمفاوضات ونقلص الحرب".

ويتزامن تصاعد العنف مع جهود البرلمان التركي لوضع دستور أكثر ليبرالية يحل محل ميثاق متشدد وضعه انقلاب عسكري عام 1980 ، وتقول الحكومة التركية ان الدستور القادم سيمنح حريات سياسية أكبر للاقليات.

واعتبرت كيساناك ان "المشكلة الكردية تتعلق بالحقوق والحريات.. انها قضية قانونية والحل يتطلب مؤسسة دستورية".

وأكدت "نحتاج الى التركيز على سياسات السلام ونشر مناخ للسلام، والا سيكون من النفاق ان نعمل على وضع دستور بينما هناك اناس يموتون وتراق الدماء".

هذا ويتهم رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان دمشق بتسليح مقاتلي حزب العمال الكردستاني خلال الاشهر القليلة الماضية.

وتختلف زعيمة حزب السلام والديمقراطية مع هذا الرأي ، مشيرة الى ان القتال مع المسلحين الاكراد تصاعد قبل توتر العلاقات بين تركيا وسورية.

واوضحت قائلة ان "هناك ميلا في تركيا للبحث دوما عن مبررات لتحميل مشاكل الداخل على الخارج".

المصدر: وكالة "رويترز"