واشنطن ترحب بطرد مسلحي "أنصار الشريعة" من بنغازي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595265/

رحبت الإدارة الأمريكية يوم السبت 22 سبتمبر/أيلول بقيام المواطنين الليبيية بطرد مقاتلي ميليشيا "أنصار الشريعة" من مدينة بنغازي، حيث سبق أن قتل السفير الأمريكي في البلاد في هجوم شنه مجهولون على مقر القنصلية الأمريكية في المدينة.

رحبت الإدارة الأمريكية يوم السبت 22 سبتمبر/أيلول بقيام المواطنين الليبيين بطرد مقاتلي ميليشيا "أنصار الشريعة" من مدينة بنغازي، حيث سبق أن قتل السفير الأمريكي في البلاد في هجوم شنه مجهولون على مقر القنصلية الأمريكية في المدينة.

واعتبر جوش ارنست نائب المتحدث الرسمي باسم الرئيس الأمريكي أن الاحتجاجات الأخيرة في بنغازي ومدن ليبية أخرى تمثل "إشارة واضحة من الشعب الليبي الى أنهم لن يبدلوا طغيان حاكم مستبد بطغيان الغوغاء".

وأضاف أن مواطني ليبيا غير مرتاحين لأن تطغى أصوات قلة متطرفة وأولئك الذين يبررون العنف أو يرتكبون أعمال عنف، على أصوات وتطلعات الشعب.

وكان مئات من المحتجين ضد نشاط الميليشيات في ليبيا قد اقتحموا ليلة الجمعة على السبت قاعدة "أنصار الشريعة" في بنغازي وأرغموا المقاتلين على مغادرة المدينة. وأسفرت هذه الأحداث عن مقتل 11 شخصا على الأقل، حسب المعلومات الأخيرة.

وتشتبه الولايات المتحدة والسلطات الليبية بأن يكون لـ"أنصار الشريعة" صلة بمقتل السفير الأمريكي في ليبيا ‎‫كريستوفر ستيفنز‬ و3 أمريكيين آخرين يوم 11 سبتمبر/أيلول الماضي في بنغازي.

ولم يكشف أرنست عن أية تفاصيل إضافية حول ملابسات قتل السفير الأمريكي في ليبيا، مضيفا أن مكتب التحقيقات الفيدرالي يواصل التحقيق في هذه الجريمة.

المصدر: وكالة "إيتار-تاس" + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية