واشنطن تطلب من موسكو تمديد فترة عمل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في روسيا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595004/

علمت صحيفة "كوميرسانت" الروسية أن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون بعثت برسالة الى نظيرها الروسي سيرغي لافروف تطلب فيها تمديد فترة عمل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في روسيا لغاية مايو/ أيار القادم.  وكانت السلطات الروسية قد حظرت نشاط الوكالة في روسيا اعتبارا من 1 أكتوبر/تشرين الأول واتهمتها بمحاولة التأثير في العمليات السياسية الجارية في روسيا.

علمت صحيفة "كوميرسانت" الروسية أن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون بعثت برسالة الى نظيرها الروسي سيرغي لافروف تطلب فيها تمديد فترة عمل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في روسيا لغاية مايو/ أيار القادم.  وكانت السلطات الروسية قد حظرت نشاط الوكالة في روسيا اعتبارا من 1 أكتوبر/تشرين الأول واتهمتها بمحاولة التأثير في العمليات السياسية الجارية في روسيا.

وأكدت الحكومة الروسية للصحيفة تسلمها رسالة من كلينتون، لكنها رفضت الكشف عن مضمونها.

من جانبها أعلنت فيكتوريا نولاند الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية يوم الأربعاء 19 سبتمبر/أيلول، أن الوكالة لن توقع اتفاقيات جديدة في روسيا في السنة المالية القادمة، لكنها ستعمل على إنجاز برامجها بشكل تدريجي.

تجدر الإشارة الى أن الرئيس الأمريكي الأسبق جون كينيدي أسس الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (هي وكالة تابعة للحكومة الأمريكية) في عام 1961. وتتولى الوكالة دعم التنمية الاقتصادية والرعاية الصحية وتقديم المساعدات العاجلة والمساهمة في الحيلولة دون نشوب نزاعات ودعم تنمية الديمقراطية في أكثر من 100 بلد.

وعملت الوكالة على مدى السنوات العشرين الماضية في روسيا في مجال تنمية المجتمع المدني والديمقراطية وحقوق الإنسان. ومن بين المنظمات الروسية التي حصلت على منح من الوكالة كانت، على سبيل المثال، جمعية "غولوس" (الصوت) غير الحكومية لمراقبة الانتخابات. وأعلن ممثلون عن الجمعية أنهم قد يضطرون الى إنهاء مشاريعهم بسبب طرد الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية من روسيا.

لكن صحيفة "كوميرسانت" نقلت عن مصادر قريبة من الحكومة الأمريكية قولها إن وقف عمل الوكالة في روسيا لا يعني أن المنظمات الروسية غير الحكومية ستفقد المساعدات التي تقدمها لها واشنطن. وأشارت المصادر أن 3 منظمات أمريكية مرتبطة بالحكومة تواصل عملها في روسيا وهي "الصندوق الوطني لدعم الديمقراطية" و"المعهد الوطني الديمقراطي" والمعهد الوطني الجمهوري". وذكرت المصادر أن هذه المنظمات الثلاث قد تركز جهودها على تمويل المنظمات الروسية غير الحكومية التي تعمل في مجال حقوق الإنسان والسياسة.

المصدر: صحيفة "كوميرسانت"