زينيت بطرسبورغ يتعرض لهزيمة ساحقة أمام ملقا الإسباني

الرياضة

زينيت بطرسبورغ يتعرض لهزيمة ساحقة أمام ملقا الإسباني
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594892/

مني فريق زينيت بطرسبورغ حامل لقب بطل الدوري الروسي الممتاز لكرة القدم، بهزيمة ساحقة أمام فريق ملقا الإسباني في المباراة التي أقيمت بينهما يوم الثلاثاء 18 سبتمبر/أيلول على ملعب "لا روزاليدا"، في الجولة الأولى لدور المجموعات ضمن دوري أبطال أوروبا.

مني فريق زينيت بطرسبورغ حامل لقب بطل الدوري الروسي الممتاز لكرة القدم، بهزيمة ساحقة أمام فريق ملقا الإسباني في المباراة التي أقيمت بينهما يوم الثلاثاء 18 سبتمبر/أيلول على ملعب "لا روزاليدا"، في الجولة الأولى لدور المجموعات ضمن دوري أبطال أوروبا.

فاجأ الإسباني إيسكو لاعب ملقا الضيوف بهدف سريع أحرزه في الدقيقة الثالثة من انطلاق صافرة البداية، بتسديدة متقنة من داخل منطقة الجزاء في الزاوية البعيدة على يسار الحارس الروسي فياتشيسلاف مالافييف.

وكاد البرازيلي هالك الوافد الجديد الى زينيت مقابل صفقة ضخمة، أن يدرك التعادل في الدقيقة الخامسة بعد تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء من الجهة اليمنى ارتطمت الكرة بالعارضة وارتدت الى داخل أرض الملعب. وبعد محاولات وهجمات متبادلة من الجانبين لهز شباك الآخر، نجح المهاجم الأرجنتيني خافيير سافيولا في طرق مرمى زينيت مرة أخرى في الدقيقة الـ 13 من متابعة لكرة عرضية من الجهة اليمنى وضعها في الزاوية اليسرى من الحارس.

وتابع الفريق الإسباني أداءه الهجومي وكان قريباً من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة الـ 21، عندما تعثر إيسكو داخل منطقة الجزاء لتتهادى الكرة أمام سافيولا الذي تابعها بتسديدة من مسافة قصيرة نجح الحارس مالافييف في تحويلها الى ضربة ركنية لم تسفر عن شيء.

كما أتيحت فرصة ذهبية أخرى لزينيت لتقليص الفارق في الدقيقة الـ 28 عندما مرر مهاجمه ألكسندر كيرجاكوف كرة بينية الى داخل منطقة الجزاء لزميله فيكتور فايزولين، ولكن الحارس الأرجنتيني ويلفريدو كابالييرو سبق الأخير إليها وأبعد الخطر عن مرماه.

وفي الدقيقة الـ 33 مر الإسباني المخضرم سانشيز رودريغيز خواكين بسهولة من المدافع الكسندر أنيوكوف في الجهة اليسرى ومرر كرة لزميله سافيولا على طبق من فضة، بيد أن الأخير لم يستغلها كما يجب أمام المرمى، وبعد دقيقتين فقط أضاع الأرجنتيني فرصة أخرى للتسجيل بعد هجمة مرتدة وتسديدة من خارج منطقة الجزاء في أحضان مالافييف.

وحاول فريق زينيت تقليص الفارق في الدقائق الأخيرة من زمن الشوط الأول، فكثف من هجماته على مرمى الخصم، بعد واحدة منها تهيأت كرة لكيرجاكوف داخل منطقة الجزاء من الجهة اليمنى في الدقيقة الأربعين سددها قوية في الزاوية القريبة حولها الحارس الى ضربة زاوية لم تسفر عن شيء، وبعد دقيقة واحدة سدد زميله رومان شيروكوف كرة رأسية بين يدي الحارس ايضاً، لينتهي النصف الأول بتقدم ملقا (2-0).

ومع عودة الفريقين الى أرض الملعب بعد الاستراحة بين الشوطين أهدر كيرجاكوف فرصة تقليص الفارق عندما سدد كرة من داخل المنطقة ذهبت بعيدة عن القائم الأيمن. ورد أصحاب الأرض بهجمة في منتهى الخطورة، حيث انفرد البرتغالي إليزيو بعد تمريرة على طبق من ذهب من قبل زميله خواكين من الجهة اليسرى في الدقيقة الـ 50، ولكن مالافييف أنقذ مرماه من الهدف الثالث بتصديه لكرة البرتغالي.

وبعد مرور ساعة وثلاث دقائق من بداية اللقاء مرر إيغور دينيسوف كرة على طبق من ذهب من فوق رؤوس المدافعين الى داخل منطقة العمليات لزميله فلاديمير بيستروف ولكن الأخير لم يتمكن من ترويض الكرة فطالت منه وأبعدها الحارس من بين قدميه وقدمي زميله كيرجاكوف.

ورد أصحاب الأرض بعدة هجمات خطيرة، ولكنها كانت تفتقر الى اللمسات الأخيرة لتعزيز النتيجة، حتى أن نجح إيسكو مرة أخرى في هز شباك مالافييف بتسجيله الهدف الثاني الشخصي له والثالث لفريقه في الدقيقة الـ 78 بتسديدة صاروخية رائعة لا تصد ولا ترد من على مشارف منطقة الجزاء في أقصى الزاوية اليمنى.

وكاد خواكين أن يسجل الهدف الرابع لفريقه في الدقيقة الـ 83، ولكن مالافييف تدخل في اللحظة الأخيرة وأنقذ مرماه من هدف محقق، وبعد دقيقة وبعد لحظات تدخل الحارس مرة أخرى وحول كرة رأسية سددها دودا الذي دخل للتوه أرض الملعب بدلاً من خواكين نفسه، أبعد كرة لتنتهي المباراة بفوز مستحق لملقا بثلاثية نظيفة.

وحصد ملقا نقاط المباراة الثلاث بعد هذا الفوز الثمين، وتصدر قائمة المجموعة الثالثة بفارق نقطتين أمام كل من ميلان الايطالي واندرلخت البلجيكي اللذين تعادلا سلباً على ملعب "سان سيرو".

دوري أبطال اوروبا