وزير الخارجية الفرنسي: باريس تناقش مع الشركاء شكل النظام في سورية بعد رحيل الأسد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594853/

صرح وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس اليوم الثلاثاء 18 سبتمبر/أيلول للصحفيين في القاهرة أن باريس تتباحث مع شركائها السياسيين وكل الأطراف المعنية حول بلورة صورة سورية بعد رحيل الرئيس الحالي بشار الأسد.

صرح وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس اليوم الثلاثاء 18 سبتمبر/أيلول للصحفيين في القاهرة أن باريس تتباحث مع شركائها السياسيين وكل الأطراف المعنية حول بلورة صورة سورية بعد رحيل الرئيس الحالي بشار الأسد.

وكان فابيوس المتواجد حاليا في زيارة رسمية إلى مصر قد إلتقى ونظيره المصري محمد كامل عمرو بعد لقائه والرئيس محمد مرسي ورئيس الحكومة هشام قنديل.

 كما أجرى فابيوس ايضا محادثات مع شيخ الازهر الدكتور احمد الطيب ومع الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي.

وحول الأزمة السورية قال فابيوس "إن باريس منزعجة من تزايد أعداد ضحايا النزاع السوري الداخلي وأنها تقدم دعما سياسيا ومساعدات إنسانية للاجئين السوريين، وأن التغيير في سوريا لا بد منه".

وقال فابيوس:"ينبغي تجنب سيناريو تطور الأحداث في سورية على الشكل الذي قد يؤدي إلى إنتقال الأزمة إلى لبنان المجاورة، وهو الأمر الذي يرغب فيه بلا شك نظام بشار الأسد ويرفضه اللبنانيون بشدة".

وأضاف فابيوس" أن فرنسا مازالت تؤكد على موقفها القائل بإستحالة إيجاد مخرج من الأزمة السورية دون تنحي الرئيس الأسد، وأن موقف الرئيس مرسي من هذه القضية له ذات صلابة موقفنا منها".

بدوره  صرح كامل عمرو في المؤتمر الصحفي المشترك مع فابيوس أنه إذا استمر الوضع في سورية يزداد سوءا فإن فاتورة ذلك لن تدفعها سورية بمفردها، بل والمنطقة بأسرها.

المصدر: وكالتا "نوفوستي" + "إيتار - تاس" الروسيتان للأنباء

الأزمة اليمنية