المقريف: الهجوم في بنغازي كان مدبرا له

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594621/

اعلن محمد المقريف رئيس المؤتمر الوطني العام الليبي ان الهجوم على القنصلية الامريكية في بنغازي الذي قتل فيه السفير الامريكي، كان مدبرا له، ومن المحتمل ان تكون فيه يد تنظيم "القاعدة" و"عناصر اجنبية".

اعلن محمد المقريف رئيس المؤتمر الوطني العام الليبي في تصريح لوكالة "فرانس برس" للانباء يوم السبت 15 سبتمبر/ايلول ان الهجوم على القنصلية الامريكية في بنغازي الذي قتل فيه السفير الامريكي، كان مدبرا له، ومن المحتمل ان تكون فيه يد تنظيم "القاعدة" و"عناصر اجنبية".

وقال المقريف: "هناك تدبير، لم تكن هناك مظاهرة سلمية ومن ثم انقلبت إلى عمل مسلح أو عدوان أو اعتداء، لقد كانت من الأول مدبرة على هذا النحو". واضاف قوله: "لا أستبعد أننا سنكتشف أشياء تربط بين "القاعدة" وهجوم القنصلية الأمريكية".

واعترف رئيس المؤتمر الوطني بوجود ثغرات امنية، قائلا ان "هذه الحادثة نبهت السلطات الليبية إلى ثغرات موجودة فى عملها الأمني من خلال مختلف الأجهزة". واضاف ان هذا الهجوم يمكن ان يكون "حافزا ودافعا إلى أننا سنضبط أداء هذه الأجهزة ونسد كل الثغرات الموجودة فى أدائها"، مشددا على اهمية هذا الامر.

واكد المقريف ان السيناريو الافغاني او الصومالي لن يتكرر في ليبيا، معربا عن ثقته بان الشعب الليبي سيرفض الانزلاق الى ذلك.

واشار المقريف كذلك الى ان هناك "عناصر غير ليبية" في أراضي البلاد تخطط "لتنفيذ أجندات خاصة بها". وتابع قائلا: "وأنا أعتقد أن الشعب الليبي كله متحد فى رفض هذا الأمر، وعدم السماح بأن يحدث فى ليبيا ولن نسمح أن تتخذ الأرض الليبية مسرحا لتنفيذ هذه الأجندات".

من جانب آخر كانت وكالة "رويترز" قد نقلت عن عبد المنعم الحر المتحدث باسم اللجنة الأمنية العليا في ليبيا قوله ان السلطات تمكنت من تحديد هوية 50 شخصا متورطا في الهجوم على القنصلية الامريكية، مشيرا الى انه تم ابلاغ جميع النقاط الحدودية الليبية باسماء هؤلا الاشخاص.

والجدير بالذكر انه حتى الآن تم القاء القبض على 4 اشخاص من المشاركين في الهجوم على القنصلية الامريكية. ويجري حاليا التحقيق معهم.

المصدر: "فرانس برس"، "رويترز"