البرلمان الأفغاني يقر الترشيحات الجديدة لوزيري الداخلية والدفاع ومدير الأمن القومي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594591/

وافق نواب البرلمان الأفغاني (المجلس الأدنى للبرلمان) في جلسة اليوم السبت 15سبتمبر/أيلول على الترشيحات الجديدة لشغل مناصب وزيرا الداخلية والدفاع ومدير إدراة الأمن القومي لأفغانستان، بحسب ما ذكرت بوابة Khaama Press الإلكترونية.

وافق نواب البرلمان الأفغاني (المجلس الأدنى للبرلمان) في جلسة اليوم السبت 15سبتمبر/أيلول على الترشيحات الجديدة لشغل مناصب وزيري الداخلية والدفاع ومدير إدراة الأمن القومي لأفغانستان، بحسب ما ذكرت بوابة Khaama Press الإلكترونية.

وأصبح بسم الله محمدي وزيرا جديدا للدفاع بعدما صوت لصالحه 124 نائبا. وكان محمدي قد شغل في وقت سابق منصب وزير داخلية البلاد. بينما سيترأس إدارة الأمن القومي أسد الله خالد الذي حاز على دعم 143 نائبا برلمانيا، وكان يشغل في السابق منصب وزير شؤون الحدود والقبائل. أما وزير الداخلية فأتي من سلك الضباط العاملين وهو مجتبى باتانغ الذي منحه 129 من ممثلي الشعب ثقتهم.

من جهة أخرى حصل حاجي الدين محمد مرشح إدارة الرئيس لشغل منصب وزارة شؤون الحدود والقبائل على 117 صوتا فقط من أصوات النواب، وهو ما لم يمكنه من شغل هذا المنصب الوزاري. وينص  الدستور الأفغاني على أن الرئيس أو نائبه يقدمان للغرفة الأدنى للبرلمان (وولسي جرجا) ترشيحات جميع وزراء الحكومة، ومن ثم يقوم النواب بالموافقة على هذه الترشيحات أو رفضها. وفي حالة عدم الموافقة على منح الثقة للمرشح المطروح تقوم إدارة الرئيس بتقديم ترشيحات جديدة.

يذكر أن هذه العملية في السابق كانت غاية في الصعوبة، إذ رفض النواب لفترة طويلة إقرار وزراء حكومة حامد كررزاي. وفي مثل هذه الحالات كان كرزاي يجد نفسه مضطرا لتعيين قائمين بأعمال الوزراء الذين بدورهم شغلوا هذه المناصب لفترات طويلة.

المصدر: وكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء

صفحة أر تي على اليوتيوب