الخارجية الروسية: تأكيد جورجيا اعتقال 6 اشخاص لاتهامهم بالتفجيرات- استفزاز

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59447/

قال اندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية ان تاكيدات جورجيا اعتقال 6 اشخاص بتهمة انفجارات تبليسي هي استفزاز من طرف سآكاشفيلي قبل المناقشات في جنيف. جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم 9 ديسمبر/كانون الاول بموسكو.

قال اندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية ان تاكيدات جورجيا اعتقال 6 اشخاص بتهمة انفجارات تبليسي هي استفزاز من طرف سآكاشفيلي قبل المناقشات في جنيف. جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم 9 ديسمبر/كانون الاول بموسكو.
وقد اعتقل 6 اشخاص خلال الفترة بين شهري سبتمبر/ايلول ونوفمبر/تشرين الاول عام 2010  بتهمة الضلوع بانفجارات تبليسي.
وجاء في الموقع الالكتروني للخارجية الروسية " ان اخر ابتكار لنظام ميخائيل سآكاشفيلي يحمل الطابع الاستفزازي. فبواسطته يحاولون زرع الفتنة بين شركائنا بالعالم. ويتضح لنا انه قبيل بداية جولة المناقشات الدورية في جنيف حول جنوب القوقاز، فان الرئيس الجورجي يريد ان يجلب الانظار نحو شخصه كقائد " لاكثر الدول ديمقراطية ونجاحا " في الفضاء السوفيتي السابق والتي تحاول " قوى حاقدة " عرقلة تطورها اللاحق ".
هذا وستنعقد الجولة الـ 14 للمناقشات الدولية حول مسائل الامن والاستقرار في منطقة جنوب القوقاز يوم 16ديسمبر/كانون الاول في جنيف.
وجاء في الموقع ايضا " لقد تعود العالم على ما تنشره العاصمة الجورجية من اخبار عن " محاولات المحتلين الروس " خلق البلبلة وعدم الاستقرار. لقد اصبحت هذه الامور غير موثوقة ".
وكانت في خريف السنة الحالية قد وقعت في جورجيا سلسلة من الانفجارات ومنها انفجار بالقرب من السفارة الامريكية ومقر الحزب الليبرالي. ولقد اتهمت ايكا زغولادزة نائبة وزير الخارجية الجورجية في المؤتمر الصحفي يوم 7 ديسمبر/كانون الاول الضابط الروسي يفغيني بوريسوف الذي يخدم حسب قولها في صفوف قوات حفظ السلام الروسية المرابطة في بلدة اورت. حسب تصريحات قوات الامن الجورجية هو الذي خطط وسدد قيمة معدات التفجير ودفع اجرة منفذي التفجير.  لقد اعتقل حتى الان 6 اشخاص ومازال البحث مستمرا عن اثنين اخرين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)