الرضّع يتعلمون ما هو مضحك من ردود فعل آبائهم

متفرقات

الرضّع يتعلمون ما هو مضحك من ردود فعل آبائهم
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594421/

خلصت دراسة بريطانية الى ان الأطفال الرضع يكتشفون ما هو مثير للضحك من خلال تفاعلهم مع أولياء أمورهم، والتقاطهم لردود أفعال آبائهم على ما يعتبره هؤلاء مضحكاً، فيصبح كذلك بالنسبة لهم أيضاً، اذ ان الأطفال الرضع غير قادرين على تحديد ما هو مضحك بشكل ذاتي.

خلصت دراسة بريطانية الى ان الأطفال الرضع يكتشفون ما هو مثير للضحك من خلال تفاعلهم مع أولياء أمورهم، والتقاطهم لردود أفعال آبائهم على ما يعتبره هؤلاء مضحكاً، فيصبح كذلك بالنسبة لهم أيضاً، اذ ان الأطفال الرضع غير قادرين على تحديد ما هو مضحك بشكل ذاتي.

وبحسب المشرفين على الدراسة جينا ميريولت من جامعة جونيون ستيت، وجون سبارو من جامعة نيو هامبشير، فإن الهدف منها هو التوصل الى ما اذا كان الأطفال في سن الـ 6 أشهر يقلدون آبائهم، وهو ما معروف عنهم وهم في سن الـ 8 أشهر. ورصد فريق البحث مراقبة الأطفال لآبائهم حين يثير شيئاً ما الضحك لديهم، مما دفع العلماء الى الاستنتاج الذي خلصوا اليه.

وفي إطار الدراسة أجرى العلماء تجربة على 30 طفلاً تتراوح أعمارهم بين 6 و12 شهراً بوجود آبائهم. وضع العلماء أمام الأطفال كتاباً مصوراً  وبدأوا بقلب صفحاته وهم يمسكون كرة حمراء صغيرة و خفيفة. وأثناء تقليب صفحات الكتاب تعمد أحدهم ضرب زميلته بالكتاب على رأسها فاصدرت صوتاً غريباً فيما قام آخر بوضع الكرة في أنفه.

اقتصر دور الآباء في التجربة إما على المراقبة بصمت أو الضحك بصوت عالٍ. ويشير الباحثون الى ان الأطفال تفاعلوا مع ردي الفعل باهتمام بالغ، إلا ان ضحك الأب والأم أبهرهم(الاطفال) بشكل ملحوظ، كما نقل موقع "العرب أونلاين".

وحول هذا الأمر قالت ميريولت في بيان عن جمعية "بي بي إس" البريطانية لأبحاث علم النفس انه "ربما بدت الدعابة والفكاهة وكأنها تحدث بشكل بديهي، إلا أنها بالغة الأهمية بالنسبة لفهم تطور الأطفال". كما جاء في البيان ان الآباء هم مصدر "المعلومات العاطفية" بالنسبة لأطفالهم ابتداءاً من سن 6 أشهر، وانه "عند بلوغ الأطفال سن 12 شهرا فإنهم يمتلكون خبرة حياة كافية لتكوين رأيهم بشكل مستقل، على الأقل في معرفة ما إذا كان شيء ما فكاهيا أم لا".

أفلام وثائقية