المقريف : الهجوم على القنصلية الأمريكية هو حلقة من حلقات الشر والتآمر على الثورة الليبية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594393/

أعرب محمد يوسف المقريف رئيس المؤتمر الوطني العام الليبي في المؤتمر الصحفي الذي عقده  اليوم الأربعاء 12 سبتمبر/أيلول مع عبد الرحيم الكيب رئيس الحكومة الإنتقالية عن إدانة المؤتمر والحكومة الإنتقالية في ليبيا للهجوم الإجرامي الذي تعرضت له القنصلية الأمريكية في بنغازي أمس ما أدى الى مقتل السفير الأمريكي وثلاثة  دبلوماسيين امريكيين .

أعرب محمد يوسف المقريف رئيس المؤتمر الوطني العام الليبي في المؤتمر الصحفي الذي عقده  اليوم الأربعاء 12 سبتمبر/أيلول مع عبد الرحيم الكيب رئيس الحكومة الإنتقالية عن إدانة المؤتمر والحكومة الإنتقالية في ليبيا للهجوم الإجرامي الذي تعرضت له القنصلية الأمريكية في بنغازي أمس ما أدى لمقتل السفير الأمريكي وثلاثة من موظفي السفارة.

وقال المقريف أن الهجوم أسفر كذلك عن أضرار جسيمة بالمبنى ومحتوياته، مؤكدا في الوقت ذاته أن هذا العمل يتنافى مع تعاليم الدين الإسلامي الحنيف والتقاليد والقيم الراسخة في المجتمع الليبي وأعراف الضيافة العربية والإسلامية.

كما قال: " في الوقت الذي ندين فيه أية إساءة للرسول الكريم (ص) وأية أهانات موجهة للعقيدة الإسلامية، فإننا نرفض وندين استعمال القوة وإرهاب الآمنين وقتل الأبرياء كوسيلة للتعبير عن هذه المواقف الرافضة".

من جهة أخرى أشار المقريف إلى أن هذا العمل يتزامن مع عدة محاولات يقف وراءها، حسب قوله، من يسعون لعرقلة التجربة الديمقراطية الوليدة في ليبيا ومحاولة الحيلولة دون أداء المؤتمر والحكومة الإنتقالية لدورهما الحقيقي وكذلك للتغطية على النجاحات التي حققاها بجلب بعض رؤوس النظام وفي مقدمتهم عبد الله السنوسي في محاولة لإفساد فرحة الشعب الليبي.

وأضاف أن هذا العمل هو حلقة من حلقات الشر والتأمر على الثورة الليبية وأمن البلاد.

وصرح المقريف أن المؤتمر والحكومة الإنتقالية بصدد إتخاذ إجراءات قانونية صارمة لضبط الجناة وتسليمهم للعدالة وتشكيل مجموعة عمل مشتركة لمتابعة الحالة الأمنية، تكون في حالة إنعقاد دائم.

كما قدم المقريف أحر التعازي للحكومة الأمريكية والشعب الأمريكي وأسرة السفير وأسر الضحايا  مشيرا الى أن هذا الحادث هو محاولة لإفساد العلاقات الطيبة بين البلدين خاصة بعد مواقف الحكومة الأمريكية الداعمة لثورة 17 فبراير.

وشدد على أن البعثات الدبلوماسية والشركات الأجنبية والرعايا الأجانب هم في رعاية الدولة الليبية وحماية قوات الأمن.

وتعليقا على الحادث، اشار رئيس المركز الإعلامي في بنغازي مسعود ميلاد الوعر في مكالمة هاتفية مع "روسيا اليوم" من بنغازي الى انه "كان هناك مسيرة سلمية كبيرة، وحسب ما قيل، فان فرقة من المارينز الامريكي في القنصلية اطلقت الرصاص في الهواء ما ازم الامور واسفر عن بعض الاشتباكات وقيل في الشارع ان كتيبة من انصار الشريعة هم من كان وراء هذه الجريمة".

وانتقد ميلاد الوعر الادارة الامريكية لسماحها عرض الفلم المسيء للنبي محمد (ص) قائلا ان "المشكلة من داخل الولايات المتحدة، حيث تم عرض هذا الفلم الذي يسيء للاسلام.. واوجه المسؤولية الى الحكومة الامريكية".

كما دعا الدول، بما فيها روسيا، الى تقديم دعم لوجستي وتقني لليبيا في مجال الامن.

المصدر: "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية