التصحر يهدد بلاد الرافدين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593989/

هدد وزير التجارة العراقي خير الله با بكر زيباري بإيقاف التعاملات التجارية مع كل من تركيا وإيران نتيجة إصرارهما على منع العراق من الحصول على حصصه المائية، منتقدا صمت البرلمان والحكومة على هذه القضية.

على خلفية تفاقم أزمة الجفاف في جميع المحافظات العراقية نتيجة انخفاض مناسيب نهري دجلة والفرات هدد وزير التجارة العراقي خير الله زيباري بإيقاف التعاملات التجارية مع تركيا في حالة إصرارها على منع العراق من حصوله على حصصه المائية. كما دعا إلى اتخاذ ذات الموقف مع إيران مطالبا إياها بحل مشكلة نهر الوند. وعزا المجلس النيابي  تفاقم المشكلة إلى عدم تفعيل الاتفاقات المبرمة بين العراق من جهة وتركيا وإيران من جهة أخرى.

وانخفضت حصص العراق المائية في نهري دجلة والفرات بنسبة الثلثين على مدى الأعوام الـ25 الماضية، في أزمة وعدت تركيا وإيران بحلها لكن الوعود لم تترجم إلى أفعال.

ويرى برلمانيون عراقيون أن عدم استجابة طهران وأنقرة لدعوات بغداد بإطلاق الحصص جاء نتيجة التقاطعات الحاصلة بينهما وبغداد وسط دعوات لعدم استخدام قضية المياه كورقة ضغط في الخلافات بين البلدان. وقد اتفق الفرقاء في العراق على حل هذه القضية من خلال الحوار، لكن انشغال السياسيين بالخلافات الداخلية أبعدهم نوعا ما عن إيجاد حلول لأزمة المياه.

في ظل استمرار تركيا وإيران بإنشاء سدود على نهري دجلة والفرات وقيام إيران بإنشاء سدود على نهر الوند تتفاقم قضية شحة المياه في أنهار العراق من يوم إلى آخر.

المزيد في التقرير المصور.