البرادعي يصف الانتخابات البرلمانية المصرية الاخيرة بالمهزلة ويدعو لمقاطعة الانتخابات الرئاسية القادمة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/59394/

دعا المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي في 8 ديسمبر/كانون الأول الى مقاطعة الانتخابات الرئاسية المصرية المزمع إجراؤها في العام القادم، كما وصف الانتخابات البرلمانية الأخيرة بالمهزلة، مشددا على ان البرلمان الجديد لا يمثل الشعب المصري تمثيلا حقيقيا، وانه "انتخب في ظل ديمقراطية مزيفة".

دعا المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي في 8 ديسمبر/كانون الأول الى مقاطعة الانتخابات الرئاسية المصرية المزمع إجراؤها في العام القادم، وذلك في شريط مصور تم بثه في موقع "فيس بوك"، تناول البرادعي من خلاله الانتخابات البرلمانية الأخيرة واصفا اياها بالمهزلة، مشددا على ان البرلمان الجديد لا يمثل الشعب المصري تمثيلا حقيقيا، وانه "انتخب في ظل ديمقراطية مزيفة".
كما طالب محمد البرادعي بتوحيد صفوف المعارضة، مشجعا على عدم المشاركة في الانتخابات الرئاسية القادمة في حال لم يعدل الدستور.
وحث المعارض المصري أنصاره على توجيه رسالة واضحة للنظام، مفادها "اننا لن نشارك في هذه المهزلة العام االقادم"، مشددا على انه ينبغي للنظام والمعارضة إدراك "حقنا بالنزول الى الشارع في مظاهرات سلمية وان نطالب بالتغيير"، كما قال البرادعي، "اذ اضطررنا سنلجأ الى العصيان المدني السلمي".
واشار محمد البرادعي الى ضرورة ان يعي النظام المصري انه في حال لم يسمح بالتعبير عن ذلك، فإنه "لن يترك للشعب المصري مفرا  وسوف يكون هناك عنف نراه في مصر"، معربا عن أمله بإمكانية تفادي تطور أحداث كهذا، مضيفا "للقمع حدود".
ويؤكد أنصار محمد البرادعي انه سيشرع قريبا بحملته الانتخابية في مدن مصرية عدة، كما انه سيطلب مجددا بالقيام بإصلاحات سياسية ودستورية في البلاد.

وحول الانتخابات المصرية الرئاسية في العام القادم يتكهن عدد من المراقبين بمشاركة الرئيس الحالي حسني مبارك البالغ من العمر 82 عاما، وذلك في ظل دعوات يوجهها له المحيطين به للسعي للاحتفاظ بالمنصب الرئاسي الذي يتبوؤه منذ عام 1981. ولكن كثيرا ما يتردد اسم نجله جمال مبارك كمرشح  محتمل  في تلك  الانتخابات.
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية