كاسياس وتشافي يحصلان على جائزة أمير أستورياس

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593882/

تقاسم صديقا الطفولة إيكر كاسياس حارس مرمى فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، وتشافي هرنانديز صانع ألعاب فريق برشلونة، جائزة أمير أستورياس الرياضية لعام 2012 لتجاوزهما حاجز الخصومة الموجود بين فريقيهما.

تقاسم صديقا الطفولة إيكر كاسياس حارس مرمى فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، وتشافي هرنانديز صانع ألعاب فريق برشلونة، جائزة أمير أستورياس الرياضية لعام 2012 لتجاوزهما حاجز الخصومة الموجود بين فريقيهما.

واعتبرت لجنة الحكام التي اجتمعت في أوفييدو عاصمة إمارة أستورياس، وفقاً لوكالة "فرانس برس"، أن إيكر كاسياس (31 عاماً)، وتشافي هرنانديز (32 عاماً)، "يجسدان قيم الصداقة والزمالة بعيداً عن الخصومة الكبيرة بين فريقيهما".

كاسياس وتشافي صديقان منذ بداياتهما الكروية، ولعبا دوراً حاسماً في قيادة منتخب بلادهما الى إحراز ثلاثية نادرة خلال الأعوام الأربعة الماضية (كأس الأمم الأوروبية، وبطولة كأس العالم، ومن ثم كأس الأمم الأوروبية مرة أخرى). كما أنهما تجاوزا الخصومة القائمة بين فريقيهما العملاقين، لأنه دائماً ما ترتدي المواجهات بين النادي الملكي وغريمه الكاتالوني طابعاً "شرساً"، وتتميز مباريات الكلاسيكو بالقوة والإثارة والندية والخشونة الزائدة التي تخرج أحياناً عن إطار اللعب، مثل العراك الذي حصل بين لاعبي الفريقين في أرضية الملعب في أغسطس/آب 2011، خلال لقاء إياب مسابقة كأس السوبر التي توج بلقبها برشلونة بفوزه (3-2)، بينما كان لقاء الذهاب قد انتهى بالتعادل (2-2) بين الفريقين في أغسطس/آب 2011، وغيرها من الأحداث.

وخلف كاسياس وتشافي في نيل هذه الجائزة المرموقة التي تمنح للأفراد أو المنتخبات والأندية والجمعيات والاتحادات، العداء الأثيوبي المخضرم هايله غبريسيلاسي، الذي أحرزها الموسم الماضي.

وانضمّ نجما ريال مدريد وبرشلونة الى لائحة من الرياضيين المميّزين مثل: نجمة القفز بالزانة الروسية يلينا ايسينباييفا (2009)، وأسطورة فورمولا وان الألماني ميكايل شوماخر (2007)، ونجم سباقات الفورمولا وان الآخر الإسباني فرناندو ألونسو (2005)، وأسطورة الوثب العالي الكوبي خافيير سوتومايور (1993)، وأسطورة القفز بالزانة السوفيتي السابق والأوكراني حالياً سيرغي بوبكا (1991)، إضافة الى منتخبي إسبانيا لكرة القدم (2010)، وكرة السلة (2006)، ورئيس اللجنة الأولمبية الدولية الراحل الإسباني خوان انتونيو سامارانش (1988)، ودورة فرنسا الدولية للدراجات الهوائية (2003).

ويرأس مؤسسة أمير أستورياس ولي العهد الإسباني الأمير فيليبي دو بوربون نجل الملك خوان كارلوس، وتمنح سنوياً 8 جوائز تعد من أرقى الجوائز في إسبانيا، حيث يحصل الفائز بجائزة الرياضة والعلوم والأدب على مبلغ 50 ألف يورو.