موسكو تحتفل بعيد ميلادها الـ 865

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593581/

تحتفل العاصمة الروسية موسكو في 1 سبتمبر/أيلول الحالي، بعيد ميلادها الـ865 وذلك تحت شعار أفضل مدينة في العالم. وهنأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سكان العاصمة بهذه المناسبة مشيدا بدور موسكو الكبير في تاريخ البلاد.

تحتفل العاصمة الروسية موسكو في 1 سبتمبر/أيلول الحالي، بعيد ميلادها الـ865 وذلك تحت شعار أفضل مدينة في العالم. وهنأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سكان العاصمة بهذه المناسبة مشيدا بدور موسكو الكبير في تاريخ البلاد.

وتأتي المراسم الاحتفالية العام الجاري بعد توسيع حدود العاصمة وزيادة مساحتها بمرتين تقريبا. وتشهد موسكو سلسلة من الفعاليات يشارك فيها ملايين الأشخاص من سكان المدينة وضيوفها.

وتعود أول إشارة إلى موسكو إلى القرن الـ12 الميلادي، ويعتبر عام 1147 عام تأسيس المدينة على يد الأمير يوري دولغوروكي.

وكانت هذه المدينة في كل العصور تعد مركزا دينيا وثقافيا للبلاد. ويذكر أسم المدينة بصفتها منطقة مأهولة بالسكان لأول مرة في مدونات التاريخ الروسي عام 1147 . وتعد هذه السنة منطلقا لتاريخ موسكو، مع أن قيامها الحقيقي يعود الى عام 1156، حين أسسها الأمير يوري دولغوروكي عند ملتقى نهري موسكوفا ونيغلينايا.

وكانت موسكو في البدء ولاية نائية في إمارة فلاديمير – سوزدال، لكنها تحولت في الفترة ما بين منتصف القرن الثاني عشر ومطلع القرن الثالث عشر الى احدى أكبر مدن القرون الوسطى. وأصبحت موسكو عام 1314 مقرا للأمراء، وبدأ في الفترة نفسها إنشاء الكرملين. وكان  دانئيل نجل ألكسندر نيفسكي مؤسسا لسلالة أمراء موسكو. وبدأ دانئيل في جمع الأراضي الروسية المجزأة حول موسكو باعتبارها مركزا لدولة روسيا في المستقبل. وتعرضت موسكو للاجتياح والحرق أكثر من مرة. وكان أعداؤها يحاولون قهرها مرارا، لكنها نمت وتعززت.

ويمكن اعتبار سنة 1426 تاريخا لقيام موسكو بصفتها عاصمة للدولة الروسية. وانتقلت العاصمة الروسية عام 1712 الى مدينة سانت بطرسبورغ. غير أن موسكو ظلت مكانا لتتويج الأباطرة. وازدادت أهمية موسكو باعتبارها مركزا ثقافيا وعلميا هاما بعد الإصلاحات التي نفذها القيصر بطرس الأكبر والتي أدت الى تحويل روسيا الى دولة كبرى. وأسست في عام 1754 جامعة موسكو (المزيد من التفاصيل عن جامعة موسكو في موقعنا) التي تحمل الآن اسم العالم الروسي الكبير ميخائيل لومونوسوف. وبعد قيام "ثورة أكتوبر" الاشتراكية في روسيا اتخذت حكومة البلاشفة عام 1918 قرارا بنقل العاصمة من بطرسبورغ الى موسكو، التي أصبحت عام 1922 عاصمة للاتحاد السوفيتي. وفي سنوات الحرب الوطنية العظمى (1941-1945) لم تكن موسكو مركزا لمقاومة القوات النازية فحسب، بل ورمزا للشعب السوفيتي الذي لا يقهر. وتمكنت موسكو من الصمود أمام القوات النازية. بعد تفكك الاتحاد السوفيتي عام 1991 أصبحت موسكو، وما تزال حتى الآن عاصمة لروسيا الجديدة - روسيا الاتحادية.